ثقافة

دار الثقافة علي سوايعي تحتضن حفل فني على شرف الايتام والمسنين والعجزة بحنشلة

احتضنت دار الثقافة علي سوايعي بعاصمة الولاية خنشلة فعاليات الحفل الفني المتنوع والمقام على شرف الأيتام والأشخاص المسنين الطلبة ومتقاعدي الجيش وطلبة المعهد المتعدد الاختصاصات وهذا من تنظيم الجمعية الولائية للنزهة والترفيه والتبادل السياحي لولاية خنشلة، بالتنسيق مع جمعية الكرامة لتطوير العمل الجواري الشباني وترقية روح المبادرة وكذا جمعية دور صاف لإحياء عادات وتقاليد التراث الشاوي الامازيغي، تحت رعاية المطرب الفنان الشاب حكيم عرعار والفنان سفيان القالمي، عاشور لغماسي، وغيرهم.

ويأتي  الهدف من هذا الحفل الفني إدخال البسمة على قلوب الأيتام والمسنين بدار المعجزة بالإضافة إلى إبراز مواهب شبانية كالشاب المتألق عبدالله العقوبي يعقوب حقاص وبعض المميزين وفرقة الرحابة إثران طامزة.

رئيس الجمعية السيد توفيق فروج أكد للأوراس نيوز أن هذه المبادرة جاءت لتحيين وإعطاء دفع معنوي لفنانين أبناء خنشلة وتعريفيهم  واختتاما لاحتفالات رأس السنة الامازيغية 2969 هذا من جهة ومن جهة أخرى الحث على الدوام والاستمرارية في مثل هذه الحفلات وهذا ما تفتقره ولاية خنشلة مقارنة ببعض الولايات التي تداوم على احياء حفلات وسهرات فنية في الأعياد الوطنية والدينية.

وقد شهد الحفل حضور مختلف السلطات والمسؤولين وكذا الحركة الجمعوية بولاية خنشلة، أين كانت المتعة والفرجة وسط الأيتام والمسنين الذين عبروا عن فرحهم الكبير بهذا الحفل الذي كانت مختلف الطبوع الموسيقية حاضرة على غرار الأغنية الشاوية والرحابة والراي وكذا الغناء الشرقي من تقديم كوكبة من فناني ولاية خنشلة.

معاوية. ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق