محليات

دعم الفلاحين بـ 150 مليار في خنشلة

خلال السنة الجارية

سجلت المصالح الفلاحية لولاية خنشلة منذ بداية السنة إلى غاية شهر منتصف شهر أكتوبر الجاري إقبالا كبيرا من طرف الفلاحين على مختلف صيغ الدعم الفلاحي منها على وجه الخصوص قرض التحدي الذي تجاوز عدد الملفات المودعة للاستفادة من هذه الصيغة 1050 ملفا منذ انطلاق عملية استقبال الملفات.
وتم اعتماد والموافقة بصفة رسمية على 962 ملفا بغلاف مالي تجاوز 150 مليار سنتيم في انتظار استكمال دراسة الملفات المتبقية قبل نهاية السنة الجارية، وتضمن هذه الصيغة دعما ماليا بدون فوائد لتمويل المستثمرات الفلاحية في إطار برنامج الامتياز الفلاحي خاصة في شعبة الحبوب بمختلف أنواعها وكذا لأجل تمكين الفلاحين لتطوير مختلف المنتوجات الزراعية تبعا للخريطة الزراعية لولاية خنشلة، حيث أن عدد الفلاحين المستفيدين من قرض التحدي سجل تزايدا خلال الموسم الفلاحي الجاري، ويعود هذا النمو حسب مديرية المصالح الفلاحية إلى الإجراءات التنظيمية المستحدثة من طرف الوزارة الوصية بالتنسيق مع الديوان الوطني للأراضي الفلاحية والمديرية العامة لبنك الفلاحة والتنمية الريفية لتسهيل عملية الاستفادة من مختلف القروض خدمة للفلاحين والمستثمرين لتطوير التنمية الريفية والفلاحية بولاية خنشلة.

جريدي. خ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق