إقتصاد

دعوة شركات تركيب السيارات لتجهيز المركبات بسيرغاز

تتراوح ما بين 10 و20 بالمائة

صرح أول أمس، بالمدية وزير الطاقة، مصطفى قيطوني، أنه يتوجب على شركات تركيب السيارات مستقبلا تزويد ما بين 10 و20 بالمائة من المركبات بسيرغاز عكس الاتجاه الحالي من خلال زيادة استخدام هذا النوع من الوقود.

وأكد الوزير على هامش عملية تدشين محطة خدمات “نفطال” لبني سليمان (70 كلم شرق المدية)، أنه يجري حاليا التحضير لدفتر شروط بالتنسيق مع وزارة الصناعة لتحديد حصة المركبات المجهزة بتجهيز سيرغاز التي ستنتج مستقبلا بورشات قطع الغيار التي سيتم تنصيبها على مستوى الوطن، وقال مصطفى قيطوني أن الهدف من هذا الإجراء الجديد هو الوصول إلى عتبة مليون سيارة تسير بسيرغاز بحلول عام 2021، ملحا على ضرورة تغيير أنماط الاستهلاك عكس الاتجاه الحالي الذي يفضل استخدام أنواع وقود أخرى بما في ذلك البنزين و المازوت على حساب سيرغاز الذي يعد أكثر اقتصادا وأقل تلويثا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق