دولي

دعوى ضد قرار ترامب حرمان المهاجرين من حق اللجوء

رفعت 3 منظمات مجتمع مدني في الولايات المتحدة الأمريكية، دعوى قضائية ضد مرسوم وقعه الرئيس دونالد ترامب، أول أمس، يقضي بحرمان المهاجرين غير النظاميين من حق اللجوء.

والمنظمات الثلاثة هي “الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية”، و”المركز القانوني الجنوبي للفقر”، و”مركز الحقوق الدستورية الأمريكي”، حيث نص ملف الدعوى القضائية، التي رُفعت إلى محكمة في العاصمة واشنطن، على أن رفض ترامب طلبات لجوء المهاجرين غير النظاميين، يعدّ مخالفًا لدستور الولايات المتحدة، وأوضح الملف أن قرار ترامب ومرسومه الرئاسي، ينتهكان تعليمات للكونغرس الأمريكي بأن طريقة الدخول إلى البلاد لا يمكن أن تشكل عائقًا أمام اللجوء، لافتا أن قانون الهجرة والمواطنة الأمريكي يقضي بقبول طلبات اللجوء، سواء في حال الدخول النظامي أو غير النظامي.

وفي بيان نشره حول الدعوى، قال عمر جودت، مدير مشروع حقوق المهاجرين في “الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية”، إن الحظر الجديد للمهاجرين غير قانوني، مشيرا أن الرئيس والوزراء لا يمكنهم إبطال أمر واضح تنص عليه القوانين الأمريكية، وأن الخطوة الأخيرة تضر بمبدأ دولة القانون وتعد انهيارًا أخلاقيًا كبيرًا.

هذا ووقّع الرئيس دونالد ترامب، أول أمس، مرسومًا يقضي بحرمان المهاجرين غير النظاميين القادمين إلى البلاد من حق اللجوء، ويأتي ذلك بالتزامن مع قدوم قافلة مهاجرين من أمريكا الوسطى نحو الولايات المتحدة، تضم نحو 7 آلاف مهاجر غير نظامي من هندوراس وغواتيمالا وسلفادور، ووصلت المكسيك نهاية الأسبوع الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق