ثقافة

“دور المرأة في ثورة الأوراس بالمنطقة الأولى” محور يومي دراسي

سينطلق خلال الأشهر القليلة القادمة بجامعة باتنة

ينتظر أن يتناول اليوم الدراسي حول الثورة في المنطقة الأولى “الاوراس”، محورا مهما جدا خلال أشغاله التي تعرف تنظيم محاور عدة سيتم مناقشتها من قبل متدخلين أساتذة ودكاترة وباحثين في التاريخ.
حيث سيعالج اللقاء دور المرأة الجزائرية في ثورة الأوراس بالمنطقة الأولى والذي يعتبرا من أهم النقاط التي لاقت جدلا واسعا إبان ثورة التحرير بالنظر للدور الجوهري والتضحيات الجسام التي قدمتها المرأة خدمة للعمل الثوري جنبا إلى جنب مع المجاهدين، من التمريض والخياطة والطهي والنضال الميداني وغيرها من الأدوار التي جسدتها نساء الأوراس والتي تستحق دراسات معمقة وبحوثا جدية للتعريف بها وإبرازها للعالم.
هذا وسيعرف اليوم الدراسي بالموازاة مع ذلك، معالجة محاور أخرى على غرار اختراق الثورة في المنطقة الأولى والقيادة بالأوراس، إلى جانب التسليح والتمويل بالمنطقة وكذا دورها في قوافل التسليح والقواعد الخلفية لتأسيسها وغيرها من المحاور التي يشرف عليها أساتذة ودكاترة ومختصين وباحثين في تاريخ الجزائر والأوراس بالخصوص، وذلك من تنظيم مخبر الأمن الإنساني بكلية الحقوق والعلوم السياسية بجامعة باتنة 1، خلال الأشهر القليلة القادمة والتي تسعى أساسا إلى تدوين تاريخ المنطقة الأولى لترسيخ الذاكرة التاريخية والحفاظ عليها فضلا عن إبراز دور المنطقة الأولى في الاتصال والتنسيق مع الولايات التاريخية الأخرى، إلى جانب الاطلاع على الأعمال القمعية الاستعمارية كاستعمال النابالم وحرق المداشر وغيرها.
فوزية. ق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق