دولي

دول ومنظمات عالمية تطالب بتحقيق دولي في مقتل خاشقجي

تتوالى ردود الأفعال الدولية على إعلان السعودية مقتل الصحفي جمال خاشقجي إثر “شجار” داخل قنصليتها في إسطنبول، بعد 18 يوما من اختفائه.

وسيطرت على ردود الأفعال نبرة المطالبة بتحقيق دولي في القضية، في إطار التشكيك في التحقيق السعودي وحياديته، ورغم تأكيد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فجر أول أمس، أن الإعلان السعودي خطوة أولى، جيدة وكبيرة وأن الإعلان له مصداقية، لكنه عاد في ساعة متأخرة من مساء أمس ذاته ليقول في تصريحات نقلها إعلام محلي: “لست راضيًا عن تفسير السعودية لظروف مقتل خاشقجي”، مشيرا إلى أنه سيتصل بولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، بشأن خاشقجي قريبا، مشيرًا أن ذلك قد يحصل.
كما أعرب البيت الأبيض، عن الحزن الشديد لمقتل خاشقجي الذي وصفه بالحادث المأساوي، مؤكدًا أنه سيواصل التحقيقات الدولية للوصول للعدالة، وأعلن الاتحاد الأوروبي، أن ظروف مقتل خاشقجي تمثل انتهاكا لاتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية، وقال إنه يصر على ضرورة إجراء تحقيق شفاف وموثوق وشامل يوضح ظروف قتل خاشقجي ويضمن محاسبة كاملة للمسؤولين عن ذلك.
بدوره، دعا رئيس البرلمان الأوروبي، أنطونيو تيجاني، إلى الشروع “بشكل عاجل” بتحقيق دولي، لفحص الأدلة المتعلقة بوفاة خاشقجي، فيما طالب رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى تركيا، السفير كريستيان برغر، في تصريح صحفي، بإجراء تحقيق جنائي شامل بشأن جمال خاشقجي، كما طالبت الحكومة الإسبانية، في بيان، بإجراء تحقيق شفاف ومفصل في مقتل خاشقجي، وتقديم المسؤولين عن الحادثة للعدالة.
بدورها، قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في تصريحات نقلتها وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، إنها لا تقبل التفسير السعودي بشأن مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق