دولي

رئيس البرلمان الفنزويلي: ندعو المعارضة للنزول إلى الشارع الأربعاء والسبت المقبلين

دعا رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو، المعارضة للنزول إلى الشارع يومي الأربعاء والسبت القادمين.

ونشر غوايدو، الذي نصب نفسه رئيسا بالوكالة على البلاد في وقت سابق، دعوته عبر فيديو في صفحته على تويتر، مطالبا المعارضة النزول للشارع يوم الأربعاء بين الساعة 12:00 و14:00 بالتوقيت المحلي ودعوة الجيش الفنزويلي للوقوف بجانب الشعب والسماح بدخول المساعدات الإنسانية للبلاد، كما تطرق غوايدو في بيانه للإنذار الذي وجهته بعض الدول الأوروبية للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بإجراء انتخابات مبكرة، داعيا المعارضة للنزول للشارع يوم السبت من أجل دعم هذا الإنذار، كما دعا رئيس البرلمان الفنزويلي، المفوضة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشيليت، لزيارة فنزويلا والاطلاع على الأوضاع في البلاد.

ومن جانب آخر وزّع نواب المعارضة في البرلمان الفنزويلي في العاصمة كاراكاس، “قانون عفو” على الجنود، من أجل وقف دعمهم لمادورو.

هذا وتشهد فنزويلا توترا متصاعدا منذ الأربعاء، إثر زعم خوان غوايدو، الذي يرأس البرلمان ذو الأغلبية المعارضة؛ حقه بتولي الرئاسة مؤقتًا إلى حين إجراء انتخابات جديدة، وسرعان ما اعترف ترامب بـ”غوايدو” رئيسا انتقاليا لفنزويلا، وتبعته دول بينها كندا وكولومبيا وبيرو والإكوادور وباراغواي والبرازيل وشيلي وبنما والأرجنتين وكوستاريكا وغواتيمالا وبريطانيا وإسبانيا وفرنسا وإسرائيل.
في المقابل، أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسًا لفترة جديدة من 6 سنوات، وعلى خلفية ذلك، أعلن الرئيس مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، واتهمها بالتدبير لمحاولة انقلاب ضده، وأمهل الدبلوماسيين الأمريكيين 72 ساعة لمغادرة البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق