وطني

رئيس الجمهورية يتسلم ملفا حول وضعية الممتلكات العقارية للجزائر بفرنسا

أفاد سفير الجزائر في باريس، عنتر داود، أمس الثلاثاء، بأنه قام مؤخرا بتسليم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ملفا عن وضعية كافة الممتلكات العقارية للجزائر بفرنسا، والتي يبلغ مجموعها “46 ملكية”.

وفي حديث خص به يومية “لكسبريسيون”، تطرق السيد دواد إلى عملية استرجاع الممتلكات الجزائرية المتواجدة بفرنسا، حيث كشف عن أنه سلم لرئيس الجمهورية “منذ بضعة أيام” ملفا حول وضعية كل الممتلكات العقارية للجزائر بفرنسا، مضيفا بأن “السفارة أطلقت عملية سمحت باسترجاع قصور وبنايات وأملاك كبرى أخرى”.

كما ألح، في السياق ذاته ،على ضرورة “التكفل الناجع بالتراث الهام الذي يبلغ 46 ملكية”، مضيفا بالقول: “هناك عدة خيارات تستحق الدراسة. يجب بيع بعض الممتلكات، أعني الممتلكات غير المستعملة وغير المربحة التي تتواجد في حالة متقدمة من التدهور أو المهددة بالانهيار”.

أما الخيار الثاني فيتمثل -حسبه- في “ترميم وإعادة تهيئة وتجديد بعض البنايات للاستثمار عن طريق الإيجار وتحويلها للمنفعة أو المصلحة الوطنية”. كما أشار إلى امكانية أخرى تتمثل في “وضع بعض الممتلكات تحت تصرف جمعيات الجالية الوطنية المقيمة بفرنسا التي تنشط لفائدة بلدنا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق