محليات

رخص النقل بأم البواقي مجمدة منذ 8 سنوات

مئات الشباب البطّال يطالبون بالإفراج عنها

 طالب أمس، مئات الشباب المقيم بمختلف بلديات ولاية أم البواقي، بضرورة التدخل العاجل للجهات الوصية وعلى رأسها مدير النقل من أجل الإسراع في الإفراج عن رخص النقل التي ظل ينتظرها المعنيون منذ 8 سنوات، في ظل البطالة التي يعاني منها الآلاف من شباب الولاية.

يأتي ذلك في ظل الوعود التي تلقاها المواطنون بعد  استفادة الولاية من عدد معتبر من رخص النقل والتي تتجاوز ال60 رخصة حسب ما أكدته مصادر مسؤولة بمديرية النقل، وفي ذات السياق، يعرف قطاع النقل بالولاية حالة من الفوضى بسبب العدد المحتشم للحافلات وسيارات الآخرة خاصة بمدينة عين مليلة، وهو ما يفتح الأبواب أمام أصحاب “الفرود” لاستنزاف جيوب المواطن البسيط بسبب غياب سيارات الأجرة المتنقلة بوسط المدينة.

هذا وقد عرفت مدينة عين مليلة خلال سنة 2018 موجة من الغضب من قبل شباب المدينة وهو ما أدى بهم لغلق الطريق الوطني رقم 100 الرابط بين مدينتي عين مليلة وعين كرشة لأزيد من 4 مرات مطالبين فيها الإفراج العاجل عن رخص النقل.

تجدر الإشارة، أن عملية الإفراج عن الرخص مرهون بمخطط النقل التوجيهي الجديد لحركة حافلات النقل بوسط مدينة عين مليلة والمتوقع الانطلاق فيه خلال الثلاثي الأخير من السنة الجارية حسب ما أكدته ذات المصادر بمديرية النقل، أين سيتم استلام عدد من المشاريع المتعلقة بقطاع النقل والمتعلقة بمحطة المسافرين الخاصة بخط عين مراسلة- أم البواقي والذي تجاوزت الأشغال به ال7 سنوات.

بن ستول. س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق