رياضة دولية

رد قاسٍ ضد محامي رونالدو في قضية الإغتصاب

ردت مجلة دير شبيجل الألمانية، على بيتر كريستيانسن، محامي البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم جوفنتوس، حول مدى صحة أدلة الاتهام في قضية الاغتصاب الخاصة بالدون.
وكان محامي رونالدو أكد في بيان رسمي، أن الوثائق التي ظهرت وتدين رونالدو، هي من اختراعات وسائل الإعلام.
وخرجت مجلة “دير شبيجل” الألمانية، في رد قاسٍ ، إنها تمتلك المئات من الوثائق التي تم التحقق منها، موضحة أنها ليس لديها أي شك في صحة هذه الأدلة، بعد فحصها وتقديمها للجهات القانونية.
يذكر أن فتاة أمريكية تدعى كاثرين مايورخا، اتهمت اللاعب البرتغالي، باغتصابها عام 2009، خلال إجازته في الولايات المتحدة، وقررت الشرطة في لاس فيغاس إعادة التحقيقات في الواقعة.
وكانت دير شبيجل، قد نشرت وثائق تزعم أنها من مراسلات تمت بين رونالدو والسيدة الأمريكية، تثبت تورط النجم البرتغالي في قضية الاغتصاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق