محليات

رفع مساحة الأراضي المزروعة بـ23 ألف هكتار في خنشلة

خلال الموسم الفلاحي الجاري

كشفت مصالح قطاع الفلاحة بولاية خنشلة، عن عديد الاهداف المسطرة خلال هذا الموسم على غرار توسعة الأراضي المزروعة إلى 98 ألف هكتار من مختلف أنواع الحبوب أين بلغت المساحة المغروسة حاليا 65 ألف هكتار فيما لا تزال العملية متواصلة لبلوغ الأهداف المسطرة.
بدورها تعاونية البذور والبقول الجافة كشفت عن تواصل عملية بيع البذور للفلاحين أين تم توفير اكثر من 40 الف قنطار من البذور تم بيع أزيد من 25 الف قنطار منها، إضافة إلى توفير الأسمدة بأنواعها وكذا توسعة الأراضي المسقية من خلال تجهيز أزيد من 750 بئر من أصل 800 بئر عبر اقليم الولاية، إضافة إلى إنشاء 400 حوض مائي بكمية تتجاوز 1500 متر مكعب، وأكد مدير الفلاحة على مواصلة دعم الدولة خاصة في مجال إنتاج الحبوب من خلال توفير الدعم الفلاحي وكذا ضمان السيرورة الحسنة والمسافة المتقدمة الذي عرفها القرض الرفيق المقدم للفلاحين، حيت تم التكفل هذه السنة بـ 137 ملف.
من جهته السلطات الولائية، أكدت على ضرورة النهوض والدفع بالقطاع الفلاحي بإعتبار الولاية فلاحية وتساهم الأمن والاكتفاء الغذائي المحلي والوطني،اضافة الى ضرورة إنشاء مخزن كبير بالمنطقة الجنوبية وكذا مخازن أخرى بالمناطق المنتجة للحبوب للقضاء على مشكل التخزين لهذه الشعبة.
معاوية. ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق