رياضة وطنية

رماش يؤكد أحقية الأهلي في تأهيل اللاعبين الجدد

أهلي البرج

خرج رئيس الهيئة المؤقتة لتسيير النادي الهاوي لأهلي البرج الحواس رماش عن صمته بعد القرارات الأخيرة الصادرة من طرف لجنة المنازعات التابعة للإتحادية والتي قررت حرمان الأهلي من التعاقد مع لاعبين جدد خلال فترة التحويلات الصيفية بسبب الديون المتراكمة على الفريق، وقال رماش في هذا الصدد أنه لا يمكن حرمان الأهلي من التعاقدات الجديدة في ظل عدم الفصل نهائيا في القضايا المرفوعة من لاعبي الموسم قبل الفارط مؤكدا أن إدارة الفريق قامت بتوجيه مراسلة إلى الرابطة المحترفة من أجل توضيح وضعية اللاعبين القدامى مستدلا في ذات السياق بعدم حرمان الأهلي من تأهيل اللاعبين الجدد خلال الميركاتو الشتوي السابق.

ودخل مهاجم أهلي البرج محمد عبد الرحمان الغربال في تربص مع المنتخب السوداني منذ أيام تحسبا للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا وهذا بعد الدعوة التي وصلته من طرف الطاقم الفني للمنتخب السوداني، ومن جانب أخر فإن وكيل أعمال اللاعب الغربال أكد عدم قدرة أي فريق على التفاوض معه في الوقت الراهن لسبب بسيط ويتمثل في كون اللاعب مازال مرتبطا معقد مع الأهلي فضلا عن الغموض الذي يعرفه الفريق في الوقت الراهن وعدم وجود إدارة بالإمكان التفاوض معها حول وثائق تسريح اللاعب الذي مازال مرتبطا بعقد مع الأهلي إلى غاية 2023.

وتم تأجيل الفصل في قضية الحارس السابق لأهلي البرج حسان طوال إلى تاريخ 30 سبتمبر الجاري وهذا بعد قرار المحكمة الرياضية الدولية بتأجيل النظر في القضية التي كانت مقررة خلال الأيتام الفارطة وهذا بعد مطالبة الحارس السابق بالحصول على تعويضات مالية تناهز 03 ملايير سنتيم والتي تمثل مستحقاته في الفترة التي تقمص فيها ألوان الأهلي خلال سنوات سابقة، وتراهن إدارة الأهلي على الخروج بأخف الأضرار في هذه القضية من خلال تقليص التعويضات المالية للحارس إلى الحد الأدنى خصوصا مع وجود قضايا أخرى تخص لاعبين ومدربين سابقين. للأهلي، ومن جانب أخر سيتم النظر قريبا في قضية اللاعب المغترب رشراش لدى المحكمة الرياضية بالجزائر العاصمة حيث يطالب رشراش بتعويضات مالية كبيرة عن فسخ عقده مع الأهلي في حين أن إدارة الفريق أكدت مجددا أن اللاعب قام بفسخ عقده بالتراضي مع الفريق سنة 2014 ولا يحق له الاستفادة من أي تعويض مالي.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق