رياضة وطنية

زعيم يطالب السلطات المحلية بإعانات مالية مستعجلة

إتحاد عنابة

من يوم لأخر تتأكد رغبة رئيس إتحاد عنابة عبد الباسط زعيم في التراجع عن قرار الاستقالة الذي أتخذه في وقت سابق حيث وجد رئيس الإتحاد في عزوف التجار ورجال الأعمال عن الترشح لرئاسة الفريق فرصة من أجل التأكيد على رغبته في البقاء على رأس النادي والأكثر من ذلك أنه اشترط على السلطات المحلية مساعدته ماديا خلال الموسم الجديد حيث يبقى الإتحاد في نظر زعيم بحاجة إلى إعانات عاجلة من أجل الشروع في التحضيرات للموسم الجديد من خلال انتداب اللاعبين المستهدفين وكذا التعاقد مع طاقم فني جديد لقيادة الإتحاد في بطولة الموسم الجديد بعد التخلي عن خدمات الطاقم السابق بقيادة المدرب عجالي.

ومن جانب أخر، قرر زعيم إحداث ثورة على تشكيلة الفريق هذه الصائفة حيث تسير الأمور نحو تسريح غالبية لاعبي الموسم الفارط وهذا بسبب عدم اقتناع المسيرين بإمكانياتهم وفي المقابل فإن زعيم يراهن على التعاقد مع مجموعة كبيرة من اللاعبين الجدد حيث شرع في اتصالاته مع الكثير من الأسماء المستهدفة من الرابطتين الأولى والثانية وهذا من أجل تكوين فريق قادر على قول كلمته في بطولة الموسم الجديد، وهذا على الرغم من المعارضة الكبيرة التي يلقاها زعيم من طرف أنصار الإتحاد الذين مازالوا يصرون على رحيله من الفريق هذه الصائفة بسبب فشله الذريع في تسيير الإتحاد خلال المواسم الفارطة رغم أنه استهلك أكبر ميزانية في الرابطة الثانية.

ورفض المدافع المحوري للإتحاد عادل معيزة التراجع عن قرار اعتزاله للميادين رغم إلحاح أنصار الإتحاد على مواصلته لموسم أخر على الأقل خاصة أنه مازال يحافظ على إمكانياته، ويراهن معيزة على تنظيم مقابلة اعتزالية في الفترة المقبلة وهذا بمشاركة عدد من لاعبي الإتحاد القدامى وكذا زملائه السابقين في العديد من الأندية التي لعب معها على غرار وفاق سطيف، مولودية العلمة وإتحاد العاصمة.

عبد الهادي. ب 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق