رياضة وطنية

زعيم يقيل مواسة وينتظر قدوم ألان ميشال

إتحاد عنابة

تسارعت الأحداث في بيت إتحاد عنابة بعد الهزيمة التي تلقاها الفريق أمام شبيبة بجاية بملعب الوحدة المغاربية بنتيجة هدف دون مقابل حيث قرر رئيس النادي عبد الباسط زعيم إقالة المدرب كمال مواسة بمعية مدرب الحراس مقداد وهذا بسبب فشل الفريق في العودة بنتيجة إيجابية رغم أن كل الظروف كانت في صالح الفريق من أجل العودة على الأقل بنقطة التعادل حيث لم يتقبل زعيم الهزيمة التي جعلت الإتحاد يتراجع في الترتيب إلى المرتبة التاسعة برصيد 27 نقطة وبفارق 8 نقاط كاملة عن الرائد نجم مقرة.

وتنتظر إدارة الإتحاد قدوم المدرب الفرنسي ألان ميشال من أجل الإشراف على تدريب الفريق إلى غاية نهاية الموسم علما أن ميشال كان حاضرا بعنابة خلال الأسابيع الأخيرة حيث إتفق مع زعيم على كل التفاصيل قبل أن يتم تجميد الإتفاق، كما طرحت بعض الاطراف المقربة من الرئيس زعيم إسم المدرب السابق لشبيبة الساورة نبيل نغيز والذي يلقى الإجماع لدى الشارع العنابي بالنظر لخبرته الكبيرة وتعوده على الضغط، فيما رفض مواسة التعليق على قرار إقالته من تدريب الإتحاد متمنيا للفريق التوفيق في الجولات المقبلة.

ويمثل نهار اليوم رئيس الإتحاد زعيم أمام لجنة الإنضباط التابعة للرابطة الوطنية للنظر في تصريحاته التي أعقبت مباراة أولمبي الشلف حينما فتح النار على رئيس الرابطة مدوار عبد الكريم متهما إياه بالعمل على تحقيق مصالح فريقه بإستغلال منصبه، وبرمجت الرابطة الوطنية لقاء الجولة القادمة بين إتحاد عنابة ومولودية سعيدة يوم الجمعة بملعب 19 ماي 1956 بعنابة بداية من الساعة والخامسة مساءا، وهي المباراة التي تعتبر في نظر إدارة الفريق تحضيرية لمباراة الدور ربع النهائي من منافسة الكأس أمام وفاق سطيف بالنظر لتضائل حظوظ الفريق في التنافس على إحدى تأشيرات الصعود الثلاثة إلى الرابطة المحترفة الأولى.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق