إقتصاد

زيادة مرتقبة في تدفق الاستثمارات السعودية نحو الجزائر

مجلس الأعمال الجزائري-السعودي:

يرتقب تسجيل ارتفاع في تدفق الاستثمارات السعودية نحو الجزائر خلال السنوات المقبلة على أن يحوز القطاع الصناعي على حصة كبيرة منها حسبما أكده سامي العبيدي رئيس الغرف السعودية .

وأوضح السيد العبيدي خلال أشغال مجلس الأعمال الجزائري -السعودي قائلا أنهم يتوقعون تدفقات كبيرة للاستثمارات السعودية نحو الجزائر على أن يحوز القطاع  الصناعي على نصيب الأسدي ويتوقعون أيضا تفعيل استثمارات واعدة في القطاعين  الفلاحي والسياحي، كما تباحث المتعاملين الجزائريين مع نظرائهم السعوديين فرص الاستثمار والشراكة  خلال اجتماع مجلس الأعمال الجزائري-السعودي.

وحسب العبيدي فإنه أمر محسوم أن هذه المشاريع التي تجسدت وقيد التجسيد وكذا المرتقب تنفيذها ستزيد من الصادرات الجزائرية نحو القارة الأفريقية ودول  أخرى و بالتالي ستتمكن الجزائر من رفع  ميزانها التجاري، مؤكدا استعداد بلاده لتقديم الخبرات والتكنولوجيا والتقنية لنظرائهم الجزائريين في إطار تبادل الخبرات ومرافقة الاستثمارات، قائلا أنه على الجزائر والسعودية باعتبارهما أكبر وأغنى بلدين عربيين تطوير علاقاتهما الاقتصادية حتى ترقى إلى مستوى العلاقات السياسية، سيما وأن بلاده تعد من أكبر المستثمرين في المنطقة العربية، مضيفا أن الاستثمارات بين البلدين لا يجب أن تقل قيمتها عن 10 مليارات دولار  بالنظر إلى الإمكانيات المتوفرة والإرادة لدى رجال الأعمال من كلا البلدين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق