محليات

سائقو سيارات الأجرة يرفضون المداومة الليلية

بعد تعليمة مديرية النقل

رفض أصحاب سيارات الأجرة بسطيف تطبيق الإجراءات الجديدة المفروضة من طرف مصالح مديرية النقل والمتعلقة بتخصيص عدد من سيارات الأجرة ليلا بالقرب من المؤسسات الصحية، لاسيما التي تقع بالمناطق البعيدة أو المعزولة، لتوفير الخدمة العمومية للمواطنين الذين اشتكوا من غياب وسائل النقل ليلا، على غرار مستشفى الأم والطفل الواقع بمنطقة الباز علاوة على المستشفى الجامعي محمد سعادنة عبد النور ومستشفى طب الأطفال بمنطقة كعبوب.

وحسب ممثلين عن أصحاب سيارات الأجرة فقد تم إبلاغ المصالح المعنية باستحالة تطبيق الإجراء لدواعي أمنية، خاصة وأن العمل خلال الفترة الليلة تصاحبه خطورة على أصحاب سيارات الأجرة، خاصة المالكين لسيارات مرتفعة الثمن والتي يتجاوز ثمن بعضها 200 مليون سنتيم، حيث تعرض هؤلاء في العديد من المرات لاعتداءات لفظية وجسدية وأخرى من أجل الاستيلاء على سياراتهم، خاصة وأن بعض نقاط المداومة تقع بمناطق نائية على غرار مستشفى الأم والطفل بمنطقة الباز المعزولة عن بلدية سطيف، مما قد يتسبب في حوادث اعتداء متكررة عليهم، إضافة إلى التسعيرة غير المناسبة للعمل ليلا.

كما طرح أصحاب سيارات الأجرة مشكلا أخر يتعلق بأهمية إلغاء تطبيق نظام العدادات الآلية والذي سيقضي حسبهم على هذه المهنة، في حالة تطبيقها بمدينة سطيف، حيث أن العشرات منهم مهددون بالتوقف عن العمل بسبب قلة المردودية، وهذا في وقت أصرت مديرية النقل في وقت سابق على تطبيق نظام المداومة من خلال تخصيص 3 سيارات يوميا أمام المؤسسات الإستشفائية وفق تسعيرة خاصة تتلاءم مع العمل الليلي.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق