محليات

سائقو سيارات الأجرة يواصلون الاحتجاج

رفضوا التوقف بالمحطة البرية

أوقف أصحاب سيارات الأجرة العاملين عبر الخطوط البلدية وعاصمة الولاية سطيف، نشاطهم بشكل مؤقت حيث قاموا بالاحتجاج مجددا أمام مقر الولاية، مطالبين بضرورة برمجة لقاء مع المسؤول الأول على الولاية، لتبليغه بانشغالهم المتمثل في إعادتهم إلى مكان توقفهم السابق بحي المستقبل وكذا حي بلير، بدلا من مكان توقفهم الجديد بمحطة نقل المسافرين، وأكد هؤلاء على أن القرار الصادر من مديرية النقل أضر بهم كثيرا، خاصة و أن المسافرين باتوا يقطعون مسافة طويلة، للوصول إلى محطة نقل المسافرين، بدلا من محطات التوقف السابقة التي كانت على مستوى أحياء تقع بوسط المدينة.

وتسبب قرار المديرية حسب قول المحتجين في تراجع مداخيلهم، حيث تشكلت صعوبات كبيرة في ضمان الرحلات وهذا مقابل قلة عدد المسافرين والذين أصبحوا يفضلون التنقل في حافلات النقل الجماعي فور وصولهم إلى محطة نقل المسافرين، على اعتبار قلة ثمن التذكرة، حيث كانوا يلجئون إلى سيارات الأجرة بسبب مكان ركنها الواقع بوسط المدينة القريب من مكان عمل أغلب الموظفين والعمال و كذا الطلبة، وأصر المحتجون على عدم تطبيق القرار الصادر عن المديرية مع مواصلة الاحتجاج الذي دخل أسبوع الثاني على التوالي بالنسبة لبعض أصحاب سيارات الأجرة.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق