وطني

سبعة أحزاب تطالب بالإسراع في إنشاء السلطة الوطنية للانتخابات

اعتبرتها الضمانة الأساسية والقوية من اجل استرجاع ثقة المواطن في العمل الانتخابي

طالبت 7 أحزاب سياسية، بالإسراع في إنشاء السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات التي تعد “الضمانة الأساسية” من اجل استرجاع ثقة المواطن.
واعتبرت هذه الأحزاب في بيان لها عقب اجتماع تشاوري عقد بمقر حزب التحالف الوطني الجمهوري أن الإسراع في إنشاء السلطة الوطنية المستقلة لتنظيم الانتخابات يعد “الضمانة الأساسية والقوية من اجل استرجاع ثقة المواطن في العمل الانتخابي”.
وأجمع ممثلو الأحزاب المشاركة في هذا اللقاء على “دعم” الحل الدستوري الانتخابي مجددا، و ذلك لأنه”يجسد السيادة الشعبية المنصوص عليها في المادتين 7 و 8 من الدستور والتي يطالب بتجسيدها الحراك الشعبي”.
وفي نفس الصدد، ثمن المجتمعون، في بيانهم الختامي، مخرجات الحوار الوطني الذي “أسست له المقاربة الجديدة للسيد رئيس الدولة، السيد عبد القادر بن صالح ، والتزام هذا الأخير بتجسيد توصيات ونتائج عمل الهيئة الوطنية للوساطة والحوار التي أفضت إلى مصادقة البرلمان على الأسس القانونية الجديدة الكفيلة بطمأنة الرأي العام الوطني وضمان استحقاق انتخابي لا تشوبه شائبة”.
كما أشادت الأحزاب السبعة في بيانها بالدور”المحوري والرائد” لمؤسسة الجيش الوطني الشعبي على “مرافقتها العقلانية والمتدرجة للمطالب المشروعة للمجتمع وصون الهبة الشعبية من كل محاولات الاختراق والاستغلال السياسوي”، منوهة في هذا السياق “بروح المسؤولية العالية للمهنية والاحترافية التي تحلت بها مختلف أسلاك الأمن من خلال توفيقهما في تحقيق التوازن بين تمكين المواطنين في ممارسة حقهم في التظاهر من جهة وضرورة حفظ الأمن والاستقرار من جهة ثانية”.
ومن جهة أخرى عبر المجتمعون عن قناعتهم في أن هناك “الإرادة السياسية القوية لدى مؤسسات الدولة متوفرة لإجراء انتخابات شفافة ونزيهة “داعين بالمناسبة المواطنين إلى المشاركة في الرئاسيات القادمة من اجل اختيار الرئيس الشرعي الذي سيباشر بعد ذلك مسار إصلاحات عميقة ومتدرجة للتكفل بالمطالب المشروعة للمواطنين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق