منوعات

سر أخطر لعبة في أفغانستان قتلت 8 أطفال

ذكرت صحيفة ذا نيو سترايت تايمز، أن ثمانية أطفال، بينهم أربعة أشقاء، قتلوا في أفغانستان بقذيفة هاون انفجرت وهم يلعبون بها.
وأضافت أن ستة طفال آخرين أصيبوا في الانفجار بينهم اثنان فقدا أطرافهما وفي حالة حرجة في مستشفى في إقليم فارياب بشمال غرب البلاد.

نقلت الصحيفة عن شكر الله ، وهو عم لاربعة من الاطفال الذين قتلوا: “لقد عثروا على قذيفة هاون غير منفجرة واقتربوا منها بالقرب من منزلنا، لم يعرفوا ماهيتها وكانوا يحاولون فتحها عندما انفجرت فجأة”.

وقال محمد علم، وهو ابن عم لأربعة أطفال ، إنه سمع “انفجارًا كبيرًا. فهرعت الى الموقع وشاهدت الاطفال مغطين بالدماء”.
وسارع مسؤولون إلى إلقاء اللوم في التفجير على طالبان التي استولت الأسبوع الماضي على قرية كوه صياد التي يعيش فيها الأطفال.

وقال المتحدث باسم الشرطة عبد الكريم يوريش ان المسلحين قاموا بزرع لغم بالقرب من نقطة تفتيش امنية.
وكثيرًا ما يُقتل الأطفال أو يشوهون بواسطة المتفجرات التي تُركت من عقود من النزاع ، أو تُركت بلا مبالاة أو تزرع عمدًا.

ويتحمل المدنيون ، بمن فيهم الأطفال ، وطأة الصراع الذي بدأ مع الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2001 والذي أطاح بنظام طالبان.
وتشير أرقام الأمم المتحدة إلى أن 3179 طفلًا قتلوا أو جرحوا في عام 2017 ، وهو ما يمثل ثلث إجمالي الإصابات في صفوف المدنيين خلال العام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق