ثقافة

سطيف تحتضن الطبعة الثالثة لمعرض اقتناء الكتب المدرسية المستعملة

انطلقت صبيحة أمس بثانوية بن تواتي محمد قادة بعاصمة الهضاب العليا سطيف، الطبعة الثالثة لمعرض تبادل الكتب المستعملة، تحت شعار ” تحتاج كتاب خذ واحدا..تريد المساعدة أترك واحدا”،  وأتاحت الفعالية التي شهدت إقبالا ملحوظا من قبل الأولياء والتلاميذ من استبدال كتب بأخرى، وذكرت في هذا السياق تيماء شابة من فريق البدايات الجهة القائمة على هذا المعرض الذي عُكف على تنظيمه منذ السنوات الماضية، على أنه فرصة لاستبدال الكتب المدرسية على غرار الإطلاع على كتبٍ أخرى في عديد المجالات الثقافية، الاجتماعية، الثقافية والفكرية التي تسمح بالإضافة إلى ذلك على تشجيع الزوار على الإقدام على فكرة الإطلاع والقراءة.

وأضافت متحدثة “الأوراس نيوز” بأنه يهدف من خلال  معرض تبادل الكتب الذي سيدوم إلى غاية الأسبوع المقبل على نشر ثقافة التعاون لدى التلميذ بشكل خاص ودفعه لاستعماله لأكثر من مرة بدل رميه والاستغناء عنه، مضيفتا بأنه يتم استقبال عديد الكتب في شتى المجالات على غرار المدرسية منها أين يتم وضعها في المكاتب الخيرية ليستفيد منها جميع المطلعين في حين يتم الاحتفاظ بباقي الكتب مع نهاية كل معرض لأجل عرضها العام المقبل، وتجدر الإشارة إلى أن أولى طبعات معرض تبادل الكتب لقي الإقبال من داخل الثانوية  لكونه الفضاء الذي احتضن هذه الفعالية الثقافية المميزة أين كان الإقبال كبيرا من شتى أنحاء ولاية سطيف.

هذا و من المنتظر أن تحتضن عديد المؤسسات التربوية الطبعات المقبلة، وذلك حسبما أشارت إليه  في ذات الشأن الجهة المنظمة التي تسعى من خلال هذا النشاط الثقافي على مساعدة الأولياء من اقتناء الكتب المدرسية وحث التلاميذ أيضا على حب القراءة و تشجيع المقروئية في الوسط المدرسي.

حفيظة. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق