محليات

ســدود خنشلــة تنتعـش

بعد تساقط الأمطار والثلوج

كشفت إدارة الموارد المائية بولاية خنشلـة، أنه تم تسجيل ارتفاع ملحوظ في نسبة امتلاء سدي بابار ويـابوس بعد تساقط الثلوج والأمطار، حيث عرف محيط السد تساقط 15 ملم من المياه التي أدت إلى دخول مخزون إضافي للحوضين.

ويصل حجم سد بابار حاليـا إلى 36 مليون متر مكعب من المياه سيتم استغلال 12 مليون متر مكعب منها للسقي الفلاحي وتموين سكان بلديات بابـار، ششار، خيران، الولجة، طامزة وجلال بالإضافة إلى المحمل بالماء الشروب، وهو ما سيسمح بتموين سكان مختلف هذه البلديات بصفة منتظمة و يومية بالمياه الصالحة للشرب، أما بالنسبة لسد تاغريست ببلدية يابوس الذي سيمول بلديات يابوس، شليا، بوحمامة، لمصارة، تاوزيانت، عين ميمون بطامزة بداية من السداسي الثاني من السنة القادمة انطلاقا من سد تاغريست شهد أيضا نسبة امتلاء مقبولة والذي تم انجاز حوالي 65 كلم من قنوات التحويل الخاصة به من أصل 80 كلم من شبكة القنوات فيما تتواصل الأشغال على مستوى محطة معالجة مياهه، ناهيك عن 4 محطات ضخ كبيرة و6 خزانات تجري بها الأشغال.
وتأمل مصالح مديرية الري أن تتم معالجة ما يقارب المليون و7 مائة ألف م³ لتموين ما يزيد عن 40 ألف ساكن موزعين على البلديات الشمالية يابوس، شيليا، لمصـارة، بوحمامة والتجمعات السكنية المجاورة، ومن شأن هذين المشروعين أن يرفعا من القدرات التخزينية للمياه السطحية بالولاية بما سيسمح مستقبلا في القضاء نهائيا على أزمة العطش ولما لا استغلالها فيما بعد في السقي الفلاحي لمحيطات فلاحية كبرى.

رشيد ح

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق