محليات

سكان آريس يطالبون بتدخل السلطات المعنية

بعد ردم البلدية لقنوات الصرف الصحي نهائيا

اشتكى سكان أحياء وشوارع منطقة آريس، في الآونة الأخيرة للسلطات البلدية، جراء انتشار الروائح الكريهة المنبعثة من قنوات الصرف الصحي المتواجدة على مستوى الطرقات الرئيسية والتي تعرف وضعا مزريا، في حين لجأت المصالح البلدية، إلى الردم الكامل لهذه القنوات للتخلص من الشكاوى المتكررة للمواطنين.

حيث أثارت هذه العملية التي مست عددا واسعا من قنوات الصرف الصحي المتواجدة على مستوى العديد من الأحياء، استغراب المواطنين، الذين طالبوا في وقت سابق بضرورة تصليحها وتهيئتها، بينما اختارت المصالح البلدية أقصر طريقة للتخلص من الشكاوى المتكررة لهؤلاء المواطنين بعدما قامت بردمها عن طريق ملئها بالأتربة بشكل نهائي وهو الأمر الذي من شأنه أن يخلق معاناة حقيقية خلال فصل الشتاء القادم.

من جهة أخرى، رفع سكان المنطقة شكواهم للسلطات المحلية بضرورة إيجاد حل سريع لمياه الصرف الصحي التي غزت وادي بوغرارة والذي يعرف انتشارا للروائح الكريهة والقاذورات التي من شأنها أن تهدد صحة المارة والسكان، وطالبوا في الوقت ذاته، الديوان الوطني للتطهير بالتدخل ووضع حد للمعاناة التي يعيشونها خاصة في هذا الفصل الحار الذي يسمح بتكاثر الحشرات المضرة ناهيك عن الرمي العشوائي للقمامات والتي زادت الوضع سوء.

فوزية. ق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق