محليات

سكان أولاد سي أحمد بسطيف يغلقون مقر البلدية

للمطالبة بالغاز

أقدم العشرات من سكان منطقة التليلة التابعة لبلدية أولاد سي أحمد جنوب ولاية سطيف على غلق مقر البلدية وهذا احتجاجا منهم على تأخر ربط هذه المنطقة بشبكة الغاز الطبيعي رغم الوعود المتكررة التي تلقاها السكان من طرف السلطات المحلية منذ سنوات طويلة، وهي الوعود التي بقيت مجرد حبر على ورق حسب المحتجين في ظل عدم وجود أي بوادر لحل هذا المشكل في القريب العاجل.
وطالب السكان المحتجون بضرورة إدراج منطقة التليلة ضمن المناطق المعنية بالربط خلال الفترة المقبلة خاصة أن هذا التجمع السكاني يبعد عن مقر البلدية بحوالي 3 كيلومترات فقط كما أن التكلفة المالية للمشروع لن تكون كبيرة في نظر السكان بحكم أن مساحة المنطقة محدودة، وتسبب تأخر ربط منطقة التليلة في معاناة كبيرة لقطانيها الذين يضطرون للتنقل على مسافات بعيدة من أجل الحصول على قارورات غاز البوتان، فيما تزداد المعاناة أكثر أثناء فترة التساقط في ظل قطع الطرقات والمضاربة بأسعار القارورات التي تتجاوز في العديد من الأحيان مبلغ 400 دج.
أما مصالح بلدية أولاد سي أحمد فوعدت المحتجين بتسجيل المنطقة ضمن المشاريع الجديدة للربط في إنتظار موافقة مديرية الطاقة على المشروع والتكفل به بحكم أن ميزانية البلدية غير كافية لتغطية كافة مناطق البلدية.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق