محليات

سكان البلديات الجنوبية يطالبون بالمشاريع الإنمائية

في ظل ارتفاع معدلات البطالة

رفع سكان البلديات الجنوبية على غرار جلال والولجة وخيران وششار جملة من المطالب والتي تخص حياتهم اليومية، التي قال عنها السكان أنها  قديمة قدم هذه البلديات حيث تضم ما يقارب 70 ألف نسمة، وعلى رأس هذه المطالب تجسيد مشاريع البنية التحتية وكذا تفعيل مناطق النشاطات الصناعية لحاجة الشباب لمثل هكذا مرافق ومصانع في ظل ارتفاع معدلات البطالة لدى هذه الشريحة من المجتمع، فضلا عن انجاز الطرق المزدوجة وتنشيط الحركة السياحية بها والدفع بعجلة التنمية بمداشر وقرى هذه البلديات، خصوصا وأن الواقع يفرض هذا.

الشباب هذه البلديات يصرخ من أجل إيجاد آليات كفيلة لرفع القيود التي تعرقل طموحاتهم من خلال مرافقتهم ومتابعتهم بتسهيل وبتبسيط الإجراءات وتمويل مشاريع من شأنها امتصاص البطالة الخانقة التي يعيشونها، مؤكدين أن البحث عن منصب عمل بهذه البلديات يعتبر من سابع المستحيلات لغياب ورشات ومصانع، مناشدين الجهات المعنية التدخل للنظر في انشغالات هؤلاء الشباب والتي يرونها مستعجلة على غرار بعث مشاريع إنمائية والمتمثلة في التحسين الحضري ومد شبكات الصرف الصحي والإنارة العمومية وتهيئة الشوارع والطرقات بالأحياء الجديدة والتي أنشئت وفي السنوات الأخيرة.

محمد. ع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق