محليات

سكان الحامة وبوطالب ينتظرون إنهاء معاناتهم

يتنقلون إلى رأس العيون بباتنة للوصول إلى مقر الدائرة

يعاني سكان بلديتي الحامة وبوطالب الواقعتين جنوب ولاية سطيف من صعوبة كبيرة في الوصول إلى مقر دائرتهم لقضاء مختلف الحاجيات الإدارية، حيث يضطر السكان إلى المرور على منطقة جرياط التابعة إقليميا لدائرة رأس العيون التابعة لولاية باتنة، ثم عبور إقليم دائرة عين أزال ولاية سطيف، ومنها إلى بلدية ودائرة عين ولمان وصولا إلى مقر الدائرة بصالح باي.
وحسب المواطنين فإن السلطات المحلية شرعت في شق طريق ينطلق من بلدية الحامة إلى بلدية الرصفة نحو دائرة صالح باي على مسافة 18 كم فقط، لكن الأشغال مازالت تراوح مكانها منذ 12 سنة، ومن شأن هذا الطريق أن يساهم في تقليص المسافة بن بلدية الحامة إلى دائرة صالح باي من 60 كلم إلى 18 كلم فقط، ويبقى حلم المواطنين الانتهاء من هذا المشروع الذي بلغ نسبة معتبرة من الإنجاز إلا أن المشروع توقف فجأة دون معرفة الأسباب.
أما مسؤولو البلديتين فقد قدموا وعود بإتمام المشروع نهاية جوان القادم مع التأكيد أن المشروع نسبة إنجازه قد بلغت 70 بالمائة، وأن الأشغال جارية على أن يسلم نهاية شهر جوان.

عبد الهادي ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق