محليات

سكان بئر السمارة بالبلاعة ولاية سطيف ينتظرون الربط بالغاز

فيما أكد الوالي على التكفل بالمشروع

أمر والي سطيف محمد بلكاتب خلال الزيارة التي قادته إلى بلدية البلاعة في الجهة الشرقية من ولاية سطيف بضرورة تكفل مصالح الولاية بالغلاف المالي اللازم لربط سكان منطقة بئر السمارة التابعة لبلدية البلاعة بالغاز الطبيعي وهذا بعد المطالب الملحة التي رفعها السكان للوالي، حيث إشتكى المواطنون خلال لقاء مفتوح مع الوالي من التأخر الفادح في ربط سكناتهم بهذه المادة الحيوية رغم إستفادة باقي المناطق التابعة للبلدية من الربط بالغاز.
وبعد وعود متكررة من طرف السلطات المحلية بخصوص الشروع في أشغال ربط منازل المنطقة بالغاز فإن سكان بئر السمارة لم يجدوا من حل سوى فضح هذه الوعود أمام الوالي من خلال التأكيد له على وجود تماطل كبير في بعث هذا المشروع لاسيما أن المنطقة معروفة ببرودتها الشديدة خلال فصل الشتاء، وأعرب ممثلو السكان عن أملهم في الشروع قريبا في أشغال الإنجاز وقبل حلول فصل الشتاء لإنهاء معاناة المئات من العائلات.
وطلب الوالي من مصالح مديرية الطاقة والشروع في إنجاز الدراسة الخاصة بالمشروع الذي سيكون على عاتق الولاية، وقال خلال حديثه مع السكان أن الربط بالغاز الطبيعي يعتبر أولوية قصوى بالنسبة للسلطات الولائية، علما أن بلدية البلاعة تعتبر من أفقر البلديات على مستوى الولاية وهو الأمر الذي تسبب في تأخر تجسيد هذا المشروع.
عبد الهادي ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق