محليات

سكان بيضاء برج يطالبون بفتح مقر الأمن

في ظل إنتشار الأفات والسرقات

تعرف بلدية بيضاء برج في الجهة الجنوبية من ولاية سطيف تزايدا كبيرا للجرائم على إختلاف أنواعها خلال السنوات الفارطة وهو الأمر الذي جعل سكان المدينة يطالبون بضرورة توفير الأمن اللازم في الشوارع والأحياء التي باتت تحت سيطرة مجموعة من المنحرفين في الفترة الليلية.

ورفع عدد من سكان البلدية مطالب إلى الجهات الأمنية بالولاية من أجل الإسراع في فتح مقر الأمن الحضري الخارجي وهذا من أجل ضمان التغطية اللازمة خصوصا في ظل تزايد حالات السرقة التي طالت عدد من التجار في الفترة الفارطة وهو الأمر الذي تزامن أيضا مع إنتشار رهيب للأفات الإجتماعية من طرف بعض المدمنين على مختلف أنواع المخدرات، وفي نظر السكان في الجهود المبذولة من طرف عناصر الدرك غير كاففية خصوصا أن بيضاء برج تعتبر من أكبر البلديات على مستوى الولاية.

وكشفت مصالح بلدية بيضاء برج أن المقر الخاص بالأمن الحضري الخارجي وكذا المرقد جاهزان في حال وضع هذا المرفق حيز الخدمة حيث إنتهت الأشغال التي كانت جارية في وقت سابق، لتبقى الأمال معلقة على وضع هذا المرفق الأمني حيز الخدمة في أقرب وقت ممكن بغية توفير الأمن في مختلف أحياء البلدية ووضع حد للعصابات التي عاثت فسادا.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق