محليات

سكان تالة إيفاسن طالبون بثانوية جديدة

أزيد من 800 تلميذ مكدسون في ثانوية واحدة

تعتبر بلدية تالة إيفاسن في الجهة الشمالية من ولاية سطيف من بين البلديات الأكثر كثافة سكانية بالولاية ورغم ذلك إلا أنها تتوفر على ثانوية واحدة فقط موجودة بمنطقة تيزي نبراهم بمركز البلدية وهي الثانوية التي تضم زهاء 800 تلميذ فيما يضطر باقي التلاميذ التابعين للبلدية إلى التمدرس في الثانويات الموجودة في البلديات المجاورة وهذا بسبب بعد هذه الثانوية عن أماكن إقامتهم خصوصا بالنسبة للقرى والمداشر البعيدة عن مركز البلدية.
ويتمدرس التلاميذ في ظروف أقل ما يقال عنها أنها كارثية في ظل الاكتظاظ الكبير الذي تعرفه الثانوية وهو الأمر الذي أثر على المستوى الدراسي للتلاميذ بدليل التراجع الكبير في النتائج المسجلة في امتحان شهادة البكالوريا الموسم الفارط، وهو الأمر الذي جعل الأولياء التلاميذ يناشدون من السلطات المحلية ضرورة الأخذ بعين الاعتبار لهذه الوضعية من خلال تخصيص مشروع لإنجاز ثانوية جديدة تسهم في تخفيف الضغط عن الثانوية الوحيدة.
وفي هذا الصدد فقد طمأن مسؤولو مديرية التربية بكونهم راسلوا الوزارة المعنية في الفترة الفارطة من أجل تجسيد مشروع الثانوية الثانوية في هذه البلدية، وتسير الأمور نحو تجسيد هذا المشروع في السنة القادمة 2019 وهو الأمر الذي من شأنه أن ينهي معاناة التلاميذ البعيدين عن مركز البلدية والذين يعانون الأمرين من أجل الوصول إلى الثانوية خاصة في فصل الشتاء ومع انعدام وسائل النقل.

عبد الهادي. ب

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق