محليات

سكان قرية الشناتيف يغلقون الطريق الوطني رقم 31

رافعين جملة من المطالب التنموية

أقدم، يوم أمس، سكان قرية الشناتيف التابعة لبلدية تازولت، على غلق الطريق الوطني رقم 31 الرابط بين ولاية باتنة وآريس مرور إلى ولاية بسكرة، احتجاجا منهم على الإقصاء والتهميش الذي تتعرض له المنطقة ورافعين جملة من المطالب التنموية.

حيث طالب سكان قرية الشناتيف، التي تعرف توسعا عمرانيا ملحوظا في السنوات الأخيرة، بضرورة ربط المنطقة بشبكات المياه والصرف الصحي في ظل هذا التوسع، فضلا عن استيائهم جراء الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي، خاصة في اليومين السابقين والذي عرف انقطاعا مس جميع أحياء المدينة.

من جانب آخر، كشف سكان القرية عن أهمية تجسيد مشاريع تنموية للعديد من المرافق الضرورية بالنظر للتعداد السكاني المرتفع، حيث طالبوا ببناء مدرسة ابتدائية إلى جانب ملعب جواري وتخصيص مشاريع تنموية أخرى للنهوض بالقطاع الخدماتي والرياضي بالمنطقة.

هذا وناشد المحتجون، السلطات المحلية بالولاية، إلى أهمية ربط القرية بالغاز الطبيعي والذي يبقى حلما يراودهم منذ سنوات، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها والتي تضاعف معاناتهم.

فوزية. ق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق