محليات

 سكان قرية “عين الجديدة” يصارعون الحرمان

بيـــطام: غياب الغاز، طريق مهترئة ونقل مدرسي غائب

 يجد هذه الأيام سكان قرية عين الجديدة الواقعة أقصى شمال بلدية بيطام والتي لم يصلها الغاز الطبيعي بعد، صعوبة كبيرة في التأقلم مع برودة الطقس الذي تتميز به المنطقة الجنوبية من ولاية باتنة، حيث تقطن هذه القرية قرابة الثلاثين عائلة يتبعون إداريا لبلدية بيطام، حيث يطالب السكان بحقهم من التنمية المحلية من خلال ربط منازلهم بالغاز الطبيعي حتى يودعوا معاناتهم مع برودة الطقس.

السكان وفي لقاءهم مع “الأوراس نيوز” أكدوا أأنهم باتوا تحت رحمة المضاربين في قارورات غاز البوتان التي أمسى الكثير منهم لا يستطيع اقتناءها بالنظر إلى سعرها الذي يصل إلى حدود 500 دينار في فصل الشتاء والتي لا تدوم خدمتها لأكثر من أسبوع وهو ما أثقل كاهل السكان ليتوجه الكثير منهم إلى استغلال الحطب في الطبخ وحتى التدفئة، لتبقى القرية تعاني في صمت في ظل افتقارها للعديد من أساسيات الحياة الكريمة على غرار عدم تهيئة المدرسة القديمة المتواجدة بها منذ العشرية السوداء وعدم إكمال تهيئة الطريق الرابط بين القرية والطريق الوطني رقم 70 ونقص النقل المدرسي لأطفالهم على امتداد قرابة 6 كلم.

عامر. م

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق