محليات

سكان مشاتي رأس العيون يستعجلون ربطه بالغاز

بعد استفادتها من المشروع الذي لم يجسد بعد

ناشد سكان مشاتي رأس الواد وكاف معروف ببلدية رأس العيون باتنة، تدخل السلطات المحلية لتجسيد مشروع الغاز الطبيعي الذي ظل لسنوات مطلب المواطنين الذين يواجهون خلال كل فصل شتاء قساوة الطبيعة وانعدام قارورات الغاز، فضلا عن اهتراء الطرقات التي ساهمت في تأزم معاناتهم وتضاعفها.
هذا وقد رفع سكان هذه المشاتي، مطالبهم في مرات عديدة للسلطات البلدية غير أنها لم تولي أية أهمية لمعاناتهم، في ظل ما اعتبره المواطنون، بالتهميش والإقصاء الذي يتعرضون له، حيث استفادت مشتة راس الوادي في الأيام القليلة الماضية من مشروع الربط بشبكة الكهرباء والذي استفادت منه على غرار المنطقة، عديد المشاتي الأخرى عبر البلديات المجاورة، وهو ما اعتبره المواطنون بالأمر الجيد الذي من شأنه المساهمة في خلق مشاريع فلاحية استثمارية باعتبار المنطقة فلاحية بامتياز، في حين ناشدوا والي الولاية التدخل والعمل على تجسيد مشروع الربط بالغاز الطبيعي والذي –حسبهم- يبقى المشكل الذي يؤرقهم خاصة في فصل الشتاء، حيث عبروا عن استيائهم جراء الوعود المتكررة للمسؤولين دون تدخل عملي يفك ويرفع عنهم حالة الغبن التي يتخبطون فيها.
من جهته، طالب سكان مشتة كاف معروف بذات البلدية، ضرورة تحسين الظروف المعيشية من خلال تجسيد بعض المشاريع التنموية الضرورية للمنطقة والتي تفتقر لأدنى شروط الحياة والتنقل أبرزها تهيئة الطرقات وتوفير الإنارة الريفية وكذا الربط بشبكة الغاز الطبيعي الذي يبقى مشكلا يؤرق العشرات من المشاتي والقرى عبر ولاية باتنة.
فوزية. ق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق