إقتصاد

سوناطراك تبرم عقدي استثمار مع شركة “إير بروداكتس”

أبرمت الشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك أول أمس بالجزائر العاصمة عقدي استثمار بقيمة 100 مليون دولار مع شركة إير بروداكتس (الولايات المتحدة الامريكية) الرائدة في مجال الغازات الصناعية، حسبما جاء في بيان لسوناطراك.

وأبرز ذات المصدر انه سيتم انجاز هذين المشروعين من قبل شركة هليوس وهي مؤسسة مختلطة بين سوناطراك وإير بروداكتس، ويتعلق الأمر بربط وحدة إنتاج الهيليوم بمجمعي GNL1Z وGNL3Z بأرزيو بالإضافة إلى إنجاز وحدتين لفصل الهواء من أجل إنتاج الأزوت والأوكسجين والأرجون بحوض بركاوي وأرزيو.
وأكد البيان أنه سيتم وضع غازات الأوكسجين والأزوت والارجون المنتَجة تحت تصرف شركة تعبئة وتغليف وتسويق الغاز الصناعي (COGIZ) وهي فرع لسوناطراك 100 بالمئة من أجل تسويقه وتوزيعه في السوق المحلي أو المغاربي، كما سيسمح المشروعان بتعزيز مكانة الجزائر كمنتج مرجعي للهيليوم على المستوى العالمي بالإضافة إلى توفير الأزوت على مستوى السوق الجزائرية بأسعار تنافسية مع خفض واردات الارجون.
وحسب ذات المصدر سيساهم المشروعان كذلك في خلق مناصب عمل في شمال وجنوب الوطن.
وفي تصريح له في ختام مراسم إبرام هذين العقدين الجديدين, أكد الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك، عبد المومن ولد قدور أن انجاز هذين المشروعين لإنتاج الغازات الصناعية مع شريك ذو سمعة عالمية يندرج ضمن إستراتيجية تنويع نشاطات سوناطراك التي تسمح بتثمين مواردنا أكثر وتأمين حاجياتنا في مجال الغازات الصناعية بتكاليف تنافسية.
من جهته رحب نائب مدير شركة إير بروداكتس المكلف بأسواق جنوب أوروبا والمغرب العربي, محمد حبابو, بانجاز هذين المشروعين الاستثماريين مع سوناطراك، وصرح حبابو في هذا الشأن يقول أنهم سعداء جدا بإنجاز هذين الاستثمارين مع سوناطراك من أجل ضمان نجاح شراكتنا المتمثلة في شركة هليوس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق