إقتصاد

سوناطراك: زيادة بـ 58% لكميات غاز البترول المسال الموجهة لنفطال

ما بين 2017 و2018

أكد الرئيس المدير العام لسوناطراك كمال الدين شيخي، أول أمس، بالجزائر العاصمة، أن كميات غاز البترول المسال وقود الموجهة للشركة الوطنية لتسويق وتوزيع المنتجات النفطية “نفطال” قد ارتفعت بنسبة 58 % ما بين 2017 و2018.
وأوضح السيد شيخي في تصريح للصحافة على هامش ملتقى حول ترقية “سيرغاز” أن الشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك سجلت ارتفاعا بنسبة 58 % لكميات غاز البترول المسال وقود الموجهة ل”نفطال” ما بين 2017 و2018 وذلك استجابة لزيادة طلب الحظيرة الوطنية للمركبات، مشيرا في هذا الخصوص إلى أن سوناطراك تتوفر على إمكانيات كبيرة في مجال إنتاج غاز البترول المسال وقود مضيفا أن الإنتاج الوطني يقدر ب9 مليون طن وأن جزء منه موجه للتصدير، كما أكد الرئيس المدير العام لسوناطراك أن لدينا قدرات إنتاج كبيرة وهم يسوقون لنفطال حوالي 400.000 طن سنويا، مشيرا إلى أهمية تطوير وقود يحتوي على غاز البترول المسال وقود بهدف حماية البيئة والتقليص من فاتورة استيراد الوقود الكلاسيكي (مازوت وبنزين)، أما فيما يتعلق بالأخطار المرتبطة بسيرغاز فقد أكد السيد شيخي أن “نفطال” قد اتخذت التدابير اللازمة حتى يكون استهلاك هذا الوقود أمنا بشكل كلي، مضيفا أن الحوادث النادرة التي وقعت لمركبات تعمل بغاز البترول المسال وقود ناجمة إما بسبب بشري آو جراء خلل في الصيانة.
وخلص في الأخير إلى القول بأن بعض الحالات تشير أيضا إلى أعمال صيانة على مستوى مراكز غير معتمدة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق