إقتصاد

سوناطراك لن تستطيع التخلي عن طابعها كشركة مواطنة

قال إن مخططنا لن يمس أجور ومنح العمال، توفيق حكار:

كشف المدير العام لمجمع سوناطراك توفيق حكار، أن شركة سوناطراك لا تستطيع التخلي عن طابعها ًكشركة مواطنة، حتى لو كانت تواجه وضعا اقتصاديا غير موات طالما أن السياسة الاجتماعية جزء لا يتجزء من ثقافة المجمع. وذلك بالرغم من الازمات التي مرت عليها سيما في سنة 2020 حيث ادى تدهور اسعار النفط الى تراجع اعمال الشركة بـ 40 بالمائة، وقال حكار ان  مخطط التوظيف السنوي 2021 والذي هو في مرحلة التقييم وكذا مخطط المتوسط المدى 2021-2025 المتعلق بالتشغيل سيتم اقراره من قبل المجلس الإداري للشركة.

أما فيما يخص احتياجات سوناطراك من حيث التوظيف قال حكار إن الشركة قد خصت إلى حد كبير، الهياكل والمصانع المتواجدة على مستوى الولايات الجنوبية والمناطق الصناعية المتواجدة عبر التراب الوطني.

وقال حكار في تصريح لمجلة الشعب الاقتصادي، أنه تم تخفيض ميزانية الاستثمار لسنة 2020 بـ 35% منها اكثر من 54% بالعملة الصعبة. ورغم هذا بقي مخطط مراجعة نفقات التسيير كما هو حيث لن يمس أجور ومنح العمال.

وعاد المدير العام للشركة إلى حصيلة تقدم أشغال معالجة آثار التسرب الذي مس أنبوب وادي يتل بالوادي، كاشفا أنها تتمثل تغطية أكبر من 650 هكتار، مع تحديد 27 نقطة مسها التسرب عولجت 25 منها، والاشغال في النقطتين المتبقين متواصلة وبلغت نسبة 80%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق