محليات

سونلغاز تقاضي مواطنين أنجزوا سكناتهم تحت كوابل الضغط العالي

تأزّمت وضعية سكان حي شوف لكداد بقلب مدينة سطيف بعد أن قامت مصالح شركة سونلغاز برفع دعاوي قضائية ضد العشرات من سكان هذا الحي نتيجة وجود خط الضغط العالي بالقرب من سكناتهم، وأعرب السكان عن تعجبهم من لجوء الشركة إلى العدالة خاصة أن هذه أصحاب هذه السكنات قاموا بتشييدها منذ سنوات طويلة متسائلين عن خلفية هذه الشكاوي والمتابعات التي زادت من معاناة قاطني هذا الحي الذي يفتقد لأدنى شروط المعيشة الكريمة.
وحسب عدد من سكان الحي في اتصالهم بجريدة “الأوراس نيوز” فإن المتابعات القضائية مست عدد من العائلات التي لا تقع بناياتها بالقرب من هذا الأسلاك الكهربائية ذات الضغط العالي وأضاف هؤلاء أن هذه المصالح رفقة البلدية على علم بوضعية الحي منذ سنوات طويلة بدليل تزويد السكان بالكهرباء ومختلف الشبكات، وأكد هؤلاء أنهم طرحوا هذا الإشكال على السلطات المحلية من أجل معالجته وتفادي تهديم سكنات هذه العائلات قبل عملية الترحيل.
ويأمل سكان شوف لكداد في أن يتم ترحيلهم إلى سكنات لائقة وفق الوعود التي أطلقتها السلطات المحلية قبل حلول فصل الشتاء وهذا من أجل إنهاء معاناتهم الكبيرة في هذا الحي الذي يضم العشرات من المساكن القصديرية، وسبق لوالي الولاية ناصر معسكري أن أكد على ترحيل سكان هذا الحي قبل نهاية السنة الجارية بعد دراسة معمقة من طرف مصالح الدائرة كما حصل في حي برج التصاور الذي تم تهديمه قبل أشهر من الآن.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق