إقتصاد

سونلغاز توفّر 5000 منصب شغل سنويا وترافق 12 ألف مؤسسة

توشك على إطلاق مشروع طاقوي جديد، بولخراض:

كشف الرئيس المدير العام لمؤسسة سونلغاز شاهر بولخراص، عن خلق الشركة لـ 5000 منصب شغل في السنة مع مرافقة 12 ألف مؤسسة صغيرة ومتوسطة. وأوضح، أن تلك المرافقة تمثلت في تقديم تسهيلات لتلك المؤسسات بالمدارس التطبيقية والتكوينية من أجل تمكينها من أن تصبح مؤسسات قائمة بذاتها عند سنتها الرابعة.

وأوضح بولخراص خلال أشغال إجتماع مدراء شركات الفروع القاعدية لمجمع سونلغاز، أن أول محور في الاستراتيجية هو التركيز على المهام وتوفير طاقة ناجعة ومسؤولة لضمان خدمة عمومية عالية الجودة والتنمية المستدامة. وكشف أن المؤسسة توشك على إطلاق مشروع جديد يتعلق بمخطط إستراتيجي “سونلغاز 2035”.

أما بخصوص انقطاعات الكهرباء خلال الصائفة فاستبعد بولخراص بلوغ مرحلة صفر انقطاعات خلال الصيف، خاصة أن نسبة استهلاك الكهرباء تتضاعف، ففي حين يسجل حاليا نسبة استهلاك ما بين 8000 إلى 9000 ميغاواط، ترتفع نسبة الاستهلاك خلال الصيف إلى 16 ألف و17 ألف خلال الذروة.

بالمقابل راهن على عصرنة التوزيع والتدخل لتدارك أي انقطاعات، خاصة خلال شهر رمضان، الذي أفرد بمخطط خاص به.   وأكد الرئيس المدير العام لسونلغاز أن الشركة لم تتعاف بعد من تداعيات الظرف الاستثنائي لفيروس كورونا، إلا أن وضعيتها المالية في تحسن في ظل الالتزام بتحصيل مستحقاتها لدى الزبائن.

وأضاف أن نسبة الضياع المسجلة من طرف الشركة في تراجع إذ انخفضت إلى 11.5 بالمائة، بعدما كانت مرتفعة في وقت سابق وبلغت أزيد من 20 بالمائة، داعيا لتكاتف جهود الإدارة والعمال ووعي المواطنين لتخفضيها أكثر.

كما راهن بولخراص على مواصلة ربط مناطق الظل ودعم الصناعيين ودعم قطاع الفلاحة، مؤكدا أن ذلك لا يمكن أن يتم دون دعم ومرافقة الدولة، خاصة في ظل حجم الاستثمارات الكبير من جهة والظروف المالية الصعبة التي تمر بها الشركة من جهة ثانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق