دولي

سيدة أخرى تعلن عزمها خوض سباق الرئاسة الأمريكية

السيناتور الديمقراطية كريستين غيليبراند

أصبحت السيناتور الديمقراطية، كريستين غيليبراند، أحدث السياسيين الديمقراطيين الساعين للفوز بترشيح الحزب، في الانتخابات الرئاسية المقررة العام المقبل.
وأعلنت المرأة، البالغة من العمر 52 عاما، والسيناتور عن نيويورك عزمها الترشح، عبر فيديو على الإنترنت بثته أول أمس، حيث كان 15 سياسيا ديمقراطيا آخرين قد أعلنوا عزمهم، خوض المنافسة على ترشيح الحزب، وتضم القائمة السناتورز إليزابيث وارين، كمالا هاريس، بيرني ساندرز، الذي نافس هيلاري كلينتون على ترشيح الحزب عام 2016، وعضو الكونغرس السابق عن ولاية تكساس بيتو أوروك.
وفي الفيديو، أشارت غيليبراند إلى الرئيس دونالد ترامب، قائلة أن الشجاعة لا تضع الناس في مواجهة بعضهم البعض، ولا تضع المال فوق الأرواح، والشجاعة لا تنشر الكراهية، ولا تخفي الحقيقة ولا تبني جدارا، وهذا ما يفعله الخوف، ونفى جو بايدن، النائب السابق للرئيس الأمريكي، السبت تلميحا قويا إلى أنه يرغب في الترشح عن الحزب الديمقراطي، لمنافسة ترامب خلال انتخابات العام المقبل.
وفي كلمته للديمقراطيين، في ولاية “ديلاوير” مسقط رأسه، قال بايدن إن سجله هو الأكثر تقدمية، لأي شخص يخوض الانتخابات الأمريكية، قبل أن يصحح نفسه، قائلا أنه لأي شخص سيخوض الانتخابات، وهتفت الجماهير “ترشح يا جو ترشح”، بينما قال بايدن: “لم أقصد ذلك”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق