رياضة وطنية

شباب الذرعان – مولودية باتنة 1 – 1 ..”البوبية” تقتنص نقطة ثمينة في الذرعان وتواصل التغريد في الريادة

تمكن فريق مولودية باتنة من العودة بنقطة ثمينة من الذرعان بعد ملاقاته للشباب المحلي بملعب نايلي عمار، في لقاء برسم الجولة السابعة من عمر بطولة ما بين الرابطات، وشهدت بداية اللقاء انطلاقة قوية من جانب فريق مولودية باتنة الذي حاول الوصول إلى شباك الزوار مبكرا لكن نقص الفعالية فوت على الخط الأمامي للكتيبة الأوراسية البيضاء فرصة فتح باب التسجيل، ليأتي رد الزوار سريعا في الدقيقة 23 ومن كرة واحدة أخطأ المدافع المحوري عوف التقدير فيها تمكن مهاجم شباب الذرعان أكرم أوصايفية من هز شباك الحارس منصوري مانحا فريقه التقدم، لتتحرك بعدها تشكيلة المولودية قصد تعديل النتيجة ومن دون أن ينجح رفقاء لزهر حاج عيسى في تكليل كل ذلك الكم الهائل من الهجمات لهدف إلى غاية الدقائق الأخيرة أين هجوم البوبية شباك حارس المحليين شاتر وحكم اللقاء يرفض الهدف بحجة ارتكاب بورزام خطأ على الحارس، لينتهي الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض بنتيجة هدف دون رد.
المرحلة الثانية من اللقاء حاول الزوار الرمي بثقلهم في الهجوم قصد الوصول إلى مرمى حارس الذرعان شاتر إلا أن نقص الفعالية فوت على المولودية العديد من الفرص السانحة للتسجيل، في حين اعتمد المحليين على الهجمات المعاكسة، ليزيد دفاع أصحاب اللونين الأحمر والأبيض من صعوبة المأمورية رفقاء بورزام في ظل الاستماتة الدفاعية للشباب المحلي، إلى غاية تمريرة بلال بهلول في العمق والتي أستغلها المهاجم بورزام واضعا الكرة في شباك الحارس شاتر ومانحا المولودية هدف التعادل، وهي النتيجة التي انتهى عليها اللقاء، لتواصل المولودية تربعها على ريادة الترتيب برصيد 16 نقطة.
المقابلة توقفت لأكثر من15 دقيقة
هذا وتوقفت المقابلة في شوطها الثاني لأكثر من 15 دقيقة بعد رشق بعض أنصار شباب الذرعان لأرضية الميدان ساخطين على حكام المباراة كما تعمدوا رشق المدرب المدرب توهامي صحراوي، وهو ما جعل الحكم اللقاء يوقف المباراة إلى أن تهدأ الأوضاع، وتستأنف بعدها المباراة، ليدون حكم اللقاء تقريرا حول أحداث الشغب التي سببها أنصار شباب الذرعان.

أمير رامز. ج

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق