رياضة وطنية

شباب باتنة – إتحاد خنشلة

الكاب من أجل "خطف" الصدارة وخنشلة لتفادي الخسارة

يستضيف فريق شباب باتنة مساء الغد بداية من الساعة الثالثة زوالا بملعب”الشهيد سفوحي” ملاحقه المباشر إتحاد خنشلة برسم الجولة السادسة من بطولة الثاني هواة “شرق” في مقابلة ستسعى من خلالها الكتيبة الأوراسية للظفر بنقاطها الثلاث من أجل تأكيد الإنتصار الأخير خارج الديار أمام عين فكرون ولهذا فالجميع يدرك المسؤولية الملقاة على عاتقهم وأهمية الفوز في لقاء الغد أمام الملاحق، صحيح أن المهمة لن تكون سهلة مادام أن المقابلة ستحمل في طياتها العديد من المفاجآت خصوصا أنها ستلعب على جزئيات صغيرة وبالتالي يجب على لاعبي الكاب التركيز طيلة التسعين دقيقة وتفادي الأخطاء الساذجة التي قد تكلفهم غاليا أمام منافس بدوره لن يتنقل إلى باتنة من أجل النزهة بل من أجل العودة بنتيجة إيجابية لمواصلة تشديد الخناق على الرائد والوصيف كل هذه المعطيات تؤكد على أن المباراة ستحمل الكثير من الإثارة والندية سواء في المستطيل الأخضر أو في المدرجات.

لعلاوي حضر جميع أسلحته من أجل الإطاحة بـ”لياسمكا”
حضر المدرب فيصل لعلاوي جميع أسلحته من أجل الإطاحة بالضيوف وهذا من خلال التمارين التي برمجها خلال الحصص التدريبية طيلة الأسبوع التي تسبق مباراة الغد حيث ركز على الجانب النفسي مؤكدا أن مباراة الغد ما هي إلا مباراة في البطولة نتيجتها مهمة لمواصلة المشوار بثبات وإنهائها في مراتب متقدمة، وفي نفس السياق تسود حالة من “السوسبانس” حول هوية الـ 11 محاربا الذين سيدخلون اللقاء نظرا لتفكير المدرب في عدة رسوم تكتيكية للإطاحة بالملاحق المباشر.

مواجهة خنشلة أصعب إختبار وضرورة على تجاوزه
تعدّ مواجهة الغد امتحانا حقيقيا لمعرفة إمكانات الشباب كما تعدّ معيارا للحكم على مستوى التشكيلة الأوراسية، فهي تمثل منعرج حاسما سيحدد بنسبة كبيرة معالم الفريق والهدف المسطر في مرحلة الذهاب فإذا ما اجتاز الكاب منعرج “خنشلة” بسلام فإن لاعبيها سيجدون طريق تحقيق الهدف المسطر هذا الموسم ممهّدا ولما لا البقاء في الواجهة لعدة جولات.

الخناشلة مصرون على عدم التعثر والعودة بالنقاط الثلاثة من باتنة
ومن جهتهم الخناشلة حضروا جيدا من جميع الجوانب بالرغم أن تشكيلة المدرب سمير حوحو ستعرف غياب المدافع الأيمن القوي فراحتية الذي أجريت له مؤخرا عملية جراحية، ومن جانب آخر نترقب عودة المهاجم بن مسعود الذي شرع في التدريبات على انفراد وقد يندمج مع المجموعة ويرتقب إشراكه في مواجهة الغد أمام ” الكاب ” لحاجة الطاقم الفني لهذا اللاعب وما يقدمه في القاطرة الهجومية، ونظرا لطابع المواجهة المحلية هذه دون شك سيحضرها جمهور غفير خاصة أن أنصار الكحلة والبيضاء عازمون على غزو ملعب سفوحي ومؤازرة رفقاء القائد زرماني فقط نتمنى أن تسود الروح الرياضية هذه المقابلة الواعدة التي تجمع الجارين ” الكاب ” و ” لياسمكا “.

أحمد أمين. ب / العايش.س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق