رياضة وطنية

شبيبة سكيكدة – إتحاد الشاوية.. الإتحاد يراهن على الإطاحة بالشبيبة والتأهل للدور القادم

تنطلق بداية من زوال الغد مواجهات كأس الجمهورية في دورها التصفوي الرابع والأخير لرابطة قسنطينة، وقد أوقعت قرعة السيدة الكأس “إتحاد الشاوية” أمام منافس عنيد ينشط مع نخبة الأندية المحترفة في رابطتها الثانية هو شبيبة سكيكدة، ومن المنتظر أن تشهد المباراة منافسة شديدة بين فريقين حيث يريد كل واحد منهما التأهل على حساب الآخر لمواصلة المغامرة إلى غاية أدوارها المتقدمة ويبقى أبناء سيدي أرغيس متفائلون بإمكانية التأهل، خاصة أن أصحاب الزي الأصفر والأسود عادوا بقوة مع الجولات الأخيرة للبطولة الوطنية، ويريدون بذلك مواصلة المشوار بثبات وشاءت الصدف أن تلعب المواجهة في ملعب “بن عبد المالك” بقسنطينة فقد عرف تأهلها في الدور السابق على حساب الجار إتحاد عين البيضاء وهو ما يؤكد أن هذا الملعب مربوح على الفريق ورغم الطموحات التي تحذو زملاء دميغة للذهاب بعيدا في هذه المنافسة، إلا أن الواقع يؤكد صعوبة ذلك ويبقى التعامل الجدي مع هذه المباراة مطلوبا منذ الدقيقة الأولى إلى غاية إعلان الحكم عن نهاية المواجهة، لا سيما أن منافسة الكأس لا تعترف بالكبير والصغير والدليل على ذلك المفاجأة المدوية التي حدثت في الدور السابق بتأهل فريق مستقبل بازر سكرة والأكيد أن مثل هذه المعطيات ستجعل الضغط كله مفروضا على لاعبي الشبيبة الذين لن يترك لهم أنصارهم أي مجال لتقديم المبررات في حال الإقصاء على عكس الإتحاد الذي سيدخل المباراة بدون ضغوط وسيلعب الكل في الكل خاصة وأن الهدف الأسمى الذي سطرته إدارة ياحي هذا الموسم هو بناء فريق تنافسي كما يرى لاعبو الفريق ومدربهم التونسي محرز بن علي على أن كل الظروف مواتية أمامهم لمباغتة “الجياسماس” والعودة إلى أم البواقي بتأشيرة التأهل.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق