محليات

شرفات سكنات مهددة بالانهيار في رأس العيون 

ظهرت عليها تشققات وتصدعات وقاطنوها استعجلوا تدخل السلطات

رفع قاطنو عمارات حي 50 مسكن ببلدية رأس العيون ولاية باتنة مطلبهم إلى السلطات، والمتمثل في التدخل العاجل من اجل ترميم واجهات العمارات المتضررة وخاصة شرفات السكنات التي أضحت مهددة بالانهيار بعد ظهور تشققات وتصدعات على مستواها، بشكل شوه المنظر العام للحي وبات يهدد الساكنة.

المواطنون المعنيون أكدوا أنهم تقدموا بشكاوي إلى الجهات الوصية، من اجل التكفل بالإشكال المطروح، وتلقوا إثرها جملة من الوعود لم تجسد ميدانيا لحد كتابة هذه الأسطر، وهو الأمر الذي أجج غضبهم، سيما وان الوضع ينذر بالخطر، فبعض السكنات على  مستوى العمارات المذكورة أضحت جدران شرفاتها مهددة بالانهيار، وسط غضب المواطنين الذين وجهوا وابل من الاتهامات إلى المقاول الذي كلف بانجاز هذه الحصة السكنية التي تندرج ضمن صيغة السكن الاجتماعين وسلمت منذ أزيد من 10 سنوات، حيث اصطدم المعنيون في السنوات القليلة الماضية بمشاهد غش تمثلت في التشققات والتصدعات وكذا تسرب مياه الأمطار لداخل السكنات المتواجدة في الطوابق العليا من ذات العمارات، وحسب معلومات حصلت عليها “الأوراس نيوز” فان الجهات المسؤولة كانت قد أرسلت لجنة مختصة إلى حي 50 مسكن من اجل تسجيل وتدوين بعض الملاحظات من اجل الانطلاق في عملية ترميمها وإعادة طلائها، غير انه ومنذ هذه الزيارة لم يلمس قاطنوها أي نية للسلطات المعنية في تهيئتها.

أسامة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق