وطني

شرفي تكشف عن إطلاق مسابقة دولية للطفل عبر وسائط التواصل

بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة..

قالت مريم شرفي مفوضية الهيئة الوطنية لحماية الطفل، أمس الاثنين، للقناة الإذاعية الأولى، أن مراكز الإصغاء التابعة للهيئة تلقت 400 ألف مكالمة هاتفية هذا العام للاستفسار حول أطفالهم ومشاكلهم الصحية والسيكولوجية، مضيفة أن الجزائر رغم قطعها خطوات في مجال حماية الطفل إلا أن سوء المعاملة مازال ظاهرة تحتاج إلى المعالجة.
وحول تأثير فيروس كورونا قالت المتحدثة ذاتهاـ بمناسبة اليوم العالمي للطفل- إنه اثر سلبا، داعية في هذا السياق إلى ضرورة حماية الأطفال عبر إلباسهم الكمامات في حال خروجهم للضرورة.
كما كشفت شرفي عن إطلاق مسابقة دولية عبر الانترنيت للأطفال بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة، داعية إلى ضرورة مراقبة الأطفال أثناء تعاملهم مع الألعاب الالكترونية والمواقع، مشددة على ضرورة حماية الأطفال من فيروس كورونا عبر إتباع الإجراءات الوقائية وارتداء الكمامات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق