وطني

شرفي يحذر الأحزاب من سوء استغلال القوائم الانتخابية

حذر محمد شرفي، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، من الاستعمال السيئ للقوائم الانتخابية، التي قد يطلع عليها الأحزاب والمترشحين. ومن جهته وقع الوزير الأول مرسوما تنفيذيا يحدد بموجبه الدوائر الانتخابية بالنسبة للجالية بالخارج.

أوضح القرار الصادر عن محمد شفري في الجريدة الرسمية أنه توضع القوائم الانتخابية لجميع البلديات والقوائم الانتخابية لجميع المراكز الدبلوماسية والقنصلية بالخارج تحت تصرف الممثلين المؤهلين قانونا للأحزاب السياسية المشاركة في الانتخابات والمترشحين الأحرار، وذلك ”دون المساس بالمعطيات ذات الطابع الشخصي”. وتسلم من قبل منسق المندوبية الوطنية المستقلة للانتخابات بطلب من المترشح أو من ممثله، في شكل ”إلكتروني مقابل وصل استلام” وتتضمن بعض المعلومات المتمثلة في ”الولاية، البلدية، المركز الدبلوماسي أو القنصلي في الخارج، لقب الناخب واسمه، تسمية مركز التصويت، رقم مكتب التصويت، رقم التسجيل في القائمة الانتخابية”.

ومن جهة أخرى، صدر في العدد الأخير للجريدة الرسمية، مرسوم تنفيذي، وقع الوزير الأول عبد العزيز جراد، يتعلق بتنظيم الدائرة الانتخابية للجالية الوطنية بالخارج وعدد المقاعد المطلوب شغلها في انتخاب أعضاء المجلس الشعبي الوطني. ومن المنتظر أن يمثل الجالية الوطنية المقيمة بالخارج 8 أعضاء منتخبين وفق معايير التوزيع الجغرافي والكثافة السكانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق