مواسم البوح

شعر: لا شيء يشبه محبوبتي

 لا شيء يشبهُ يا مَحبوبتي الوَطَنا

لا أنتِ، لا نحنُ، لا قلبي الذي وَهَنا

……

لا البدرُ، لا النجمُ، لا الشمسُ التي بزغَتْ

ولا جميعُ الذي أَعطوْا لنا ثَمنا

…..

فكيفَ أرحلُ بحثاً عن هَوَآ وَطنٍ

أدري بأنّيَ لنْ ألقاهُ غيرَ هُنا

……

قُومي حبيبةُ فاسقي الوردَ والتَمسِي

لِيْ ثوبَ عُرسي وهاتي العطرَ والكفَنا

….

ولتكتبي فوقَ بابِ البيتِ عاشَ هُنا

مَن ماتَ ميتةَ أَهلِّ الِعزِّ لا الجُبنآ

وظلَّ رغمَ زوالِ البيتِ مُتَّخِذاً

مِنْ شُرفَةِ البيتِ – حتى زُلزِلَتْ – وطَنا.

مصعب بلهادف/ أدرار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق