محليات

شمال سطيف يغرق في الظـلام

إنقطاعات متكررة الكهرباء

عاشت مختلف المناطق الشمالية لولاية سطيف عزلة تامة بسبب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي نتيجة الاضطرابات الجوية والتساقط المعتبر للأمطار حيث عانى سكان بوعنداس، أيت نوال مزادة، أيت تيزي، بوقاعة، تيزي نبشار، عموشة وبوسلام الأمرين خلال اليومين الفارطين نتيجة هذه الإنقطاعات التي تتجدد عند كل تساقط، ما جعل سكان هذه القرى والمداشر يرجعون إلى استعمال الشموع والطرق التقليدية، وحسب مصالح سونلغاز فإن عمليات إصلاح الأعطاب متواصلة والجهود مبذولة من أجل إرجاع الإنارة إلى المنازل في أقرب وقت ممكن.

كما تسببت الأمطار الغزيرة التي عرفتها المنطقة الشمالية من الولاية خلال اليومين الماضيين في حدوث خسائر معتبرة طالت البنية التحتية، ومن أهم الحوادث المسجلة نجد حدوث انهيار ترابي على حافة الطريق الوطني رقم 75 في منطقة “سمطة” التابعة لبلدية بوعنداس، حيث تسبب الإنهيار في غلق الطريق الوطني، قبل أن تتدخل مصالح الحماية المدنية والبلدية التي قامت بإزالة الأتربة وفتح الطريق، في حين تحولت بعض الشوارع إلى مسابح عملاقة على مركز بلدية تالة ايفاسن بسبب وهذا بسبب انسداد البالوعات، كما تعرضت الطرقات لشبه غرق بسبب الأتربة والشوائب التي جرفتها السيول خصوصا على مستوى الجسور بسبب انسدادها، فيما كانت الطرقات الولائية والبلدية هي الأكثر تضررا من هذه الوضعية.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق