وطني

شنڨريحة يدعو إلى تطوير ألبسة ولوازم الجنود

من أجل تلبية احتياجات القوات المسلحة قصد تحسين ظروف عملهم..

قام الفريق السعيد شنڨريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، أمس الأربعاء 16 ديسمبر 2020، بزيارة عمل وتفتيش إلى مؤسسة الألبسة ولوازم النوم بالخروبة بالناحية العسكرية الأولى.

وألقى الفريق كلمة توجيهية، أكد فيها أن هذه الزيارة تعد فرصة للوقوف على صرح من صروح الصناعات العسكرية، التي تزخر بمسار طويل حافل بالإنجازات، أُريد لها أن تتماشى مع مقتضيات التحدي الكبير، الذي يواصل الجيش الوطني الشعبي من خلاله خوض غمار التصنيع، من أجل تلبية احتياجات القوات المسلحة في هذا المجال.

الفريق أكد أنه حان الوقت، للوقوف وقفة تقييم للخطوات المقطوعة، من قبل هذه المؤسسة العريقة، سواء في مجال صناعة الألبسة والأحذية ولوازم النوم، أو فيما يتعلق بمدى تقدم مشاريع تطوير نوعية المنتجات، بهدف تحسين ظروف عمل ومعيشة المستخدمين العسكريين.

ولن يبلغ هذا التقييم غايته المنشودة، يضيف قائد الأركان”إلا من خلال السعي الحثيث لكافة المتدخلين في هذا المجال، إلى اقتراح على القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي، التدابير الملائمة الكفيلة بتحسين النوعية، وتصحيح الملاحظات المسجلة في بعض المنتوجات، من قبل المستعملين لها في الميدان، علاوة على المساهمة في الرفع من المردودية، باعتماد أحدث طرق التسيير، وإيلاء أهمية أكبر لتكوين وتأهيل اليد العاملة، لتتكيف مع مناهج العمل الحديثة، والتجهيزات الجديدة المدرجة في سلاسل الإنتاج، فضلا عن الاستفادة من مساهمات منظومة البحث العلمي والتقني الوطني، لاسيما مراكز ومخابر البحث والتطوير المدنية والعسكرية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق