ثقافة

شهر التراث بخنشلة ابراز للمعالم التاريخية والإصدارات الأمازيغية

بالتنسيق مع مختلف المؤسسات والهيئات والجمعيات الثقافية للولاية

انطلقت بداية من الأسبوع الجاري بخنشلة فعاليات الاحتفالات بشهر التراث والذي احتضنته مديرية  الثقافة بالتنسيق مع مختلف المؤسسات والهيئات الثقافية على غرار دار الثقافة علي سوايعي والمكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة، أين شهدت فعاليات بداية شهر التراث تنظيم عديد الانشطة الثقافية والفنية  المتنوعة تحت شعار “الحماية الأمنية للممتلكات الثقافية” وذلك بهدف إبراز أهمية التراث الثقافي ودوره في المجتمع والتأكيد على أهمية الحفاظ عليه، وتضمن البرنامج معارض للتراث المادي واللامادي الذي تزخر به المنطقة على غرار المنتوجات التقليدية وعرض بورتريهات تبرز المعالم الأثرية للولاية .

ومن جهتها المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة شاركت بمناسبة افتتاح شهر التراث، بمعرض للكتاب الأمازيغي لإصدارات أبناء المنطقة من رصيد المكتبة، وكذا ورشة تعلم التيفيناغ وورشة الحكايات والأمثال الشعبية بالشاوية موجهة للأطفال منخرطي المكتبة من تأطير نسلي عبد الحليم  وربيعة دريدي.

وتستمر فعاليات شهر التراث إلى غاية 18 من شهر ماي المقبل وفق برنامج ثري مسطر من طرف مديرية الثقافة مع مختلف المؤسسات والجمعيات الثقافية وذلك من أجل ابراز كل التقاليد والعادات الثقافية التي تتميز بها منطقة الاوراس.

معاوية. ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق