رياضة وطنية

شيحة متخوف من التراجع البدني ويضبط برنامج تحضير خاص

شباب باتنة

علقت وزارة الشبيبة والرياضة جميع الأنشطة الرياضية بما في ذلك التدريبات والمباريات إلى إشعار أخر، لهذا سيكون رفقاء عمران في راحة إجبارية بسبب وباء كورونا وهذا لتفادي الاحتكاك ونقل العدوى بين اللاعبين، حيث سيكون الطاقم الفني للكتيبة الأوراسية مجبرا على وضع مخطط استراتيجي لتسيير هذه المرحلة تحسبا لعودة المنافسة الرسمية وحسب بعض المصادر القريبة من المدرب المليلي توفيق شيحة أن أكبر هاجس متخوف منه هذا الأخير هو التراجع البدني للاعبين في فترة توقف البطولة، وسيقوم المدرب شيحة بوضع برنامج بدني فعلي للاعبين على إنفراد، وكان منتظرا عودة اللاعبين أمس للتدريبات بعد تأجيل البطولة قبل أن يتم توقيفها بشكل رسمي إلى غاية الخامس أفريل لهذا قام اللاعبون بالحديث مع المدرب والإدارة عن كيفية العودة إلى أجواء التدريبات.

وحسب ذات المصادر فإن التقني المليلي طلب من أشباله التريث ومتابعة الوضع من منازلهم، مؤكدا لهم أن القرار فرضته ظروف طارئة ويجب احترام كل إجراء يصب في مصلحة اللاعبين، وكان قرار تأجيل البطولة إلى غاية الأسبوع الأول من شهر أفريل أخلط الأمور كثيرا داخل بيت الكاب.

وبعيدا عن تداعيات قرار تأجيل البطولة إلى غاية الخامس أفريل، فإن قرار تأجيل البطولة يصب بدرجة أكبر في صالح اللاعبين المصابين الذين سيكونون أمام متسع من الوقت للراحة، وما أكثرهم في الكاب، بدليل أن الفريق واجه تضامن سوف السبت في غياب العديد من اللاعبين بداعي الإصابة في صورة براهمية الذي أجرى عملية جراحية سيركن للراحة لمدة 15 يوما  بالإضافة إلى عوف الذي أصيب خلال المباراة وترك مكانه لزميله عند الدقيقة 74 من عمر المباراة بالإضافة إلى قائد الفريق ماضي أيمن الذي لم يكمل المواجهة هو أيضا ما يعني أن توقف البطولة سيخدم الفريق من هذا الجانب.

أحمد أمين ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق