رياضة وطنية

صحراوي يتراجع عن الإستقالة وتوقيع دفعة جديدة من اللاعبين

مولودية العلمة

تراجع مدرب مولودية العلمة توهامي صحراوي عن قرار الإنسحاب من تدريب الفريق وهذا بعد الأزمة الإدارية التي عرفها الفريق خلال الأيام الفارطة، ونجح مسيرو الفريق في إقناع صحراوي بمواصلة عمله على رأس العارضة الفنية واعدين بضبط التعداد في أقرب وقت ممكن حيث كان الموعد نهار الأمس مع إلتحاق دفعة من اللاعبين الجدد القادمين من مختلف المستويات على غرار اللاعب السابق لإتحاد البليدة محمدي ووسط ميدان إتحاد عنابة بوسيف إضافة إلى اللاعب جغمة وتراهن إدارة المولودية على حسم ملف الإنتدابات في أقرب وقت ممكن.

وتعثرت المفاوضات الجارية مع عدد من لاعبي الموسم الفارط بخصوص فسخ عقودهم مع الفريق وهذا بسبب إشتراط اللاعبين الحصول على التعويض المالي عند فسخ العقود مباشرة وهو الأمر الذي رفضته إدارة الرئيس صالح كراوشي بسبب إنعدام السيولة المالية اللازمة في الوقت الراهن، وهو الأمر الذي جعل فسخ عقود كل من بوفنوش، بوراس وشارف مؤجلة إلى غاية الأيام المقبلة، وهذا في الوقت الذي فضل فيه اللاعب المخضرم ياسين بزاز الإلتحاق بفريق شباب قسنطينة حيث سيتولى منصب إداري في هذا الفريق خلال الموسم الجديد.

ورفض مسؤولو بلدية العلمة الضغوط الممارسة عليهم من طرف غدارة البابية قائلين أن مهام البلدية تنحصر في منح الإعانات المالية حيث تم تسريح إعانة بقيمة 2 مليار سنتيم لصالح الفريق خلال الأيام الفارطة، فيما ترفض مصالح البلدية التدخل في الجانب التسييري للفريق، ووعد مدرب الفريق توهامي صحراوي بالمساعدة في الحصول على عقود تمويل لصالح الفريق خلال الفترة المقبلة وهذا في ظل علاقاته المتشعبة.

ولم يقتنع أنصار المولودية كثيرا بالأسماء التي تم التعاقد معها لغاية اليوم خاصة أن أغلبها من الفرق الناشطة في بطولات الهواة وهو ماجعل الأنصار يتخوفون من اللعب على تفادي السقوط في بطولة الموسم الجديد خاصة أن الفريق لم يتمكن لحد الأن من تسوية ديون لجنة المنازعات الخاصة بالموسم الفارط والتي تناهز 3.4 مليار سنتيم.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق