إقتصاد

صدور قرار وزاري يحدد عيوب القهوة الخضراء والمحمصة

نشر في العدد الأول الجريدة الرسمية لسنة 2021 قرار وزاري مشترك يحدد الحدود القصوى لعيوب القهوة الخضراء والقهوة المحمصة ومقياس حساب هذه العيوب الذي يمثل معظم الأجزاء غير المرغوب فيها لحماية المستهلك.

ويتعلق الأمر بالقرار رقم 3 و المؤرخ في 25 يونيو 2020 والذي تلغى أحكام القرار الصادر في 7 نوفمبر سنة 1993 والمتضمن تعريف عيوب البن الأخضر الذي يحدد خصائص القهوة وكذا شروط وكيفيات عرضها للاستهلاك.

ويحدد هذا القرار مفهوم ”العيب” بأنه يمثل معظم الأجزاء غير المرغوب فيها التي يمكن أن تبقى موجودة في كثير من الأحيان وقد تشمل أنواعا مختلفة من الحبوب أو أجزاء منها وأنسجة الفاكهة ومواد غريبة التي غالبا ما توجد في حصص القهوة الخضراء والقهوة المحمصة.

كما ورد في القرار الذي أمضاه كل من وزير التجارة كمال رزيق وزير الصناعة فرحات آيت علي براهم و وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني أن القهوة الخضراء يجب أن تكون ذات لون متجانس ويجب ألا تنبعث منها أي رائحة غير عادية وألا تشمل القهوة الخضراء على عدد فولات معيبة تزيد عن 225 عيبا في عينة من القهوة تحتوي على 300 غرام من الحبات العادية.

أي أنها تحتوي على كمية من الفولات تتراوح بين 1500 و2000 فولة وبالنسبة للقهوة الخضراء التي تكون حباتها أقل من حجم الحبات العادية المحدد في الفقرة السابقة أي عندما تحتوي عينة 300 غرام على عدد فولات أكبر من 2000 يجب ألا تحتوي هذه القهوة على عدد من العيوب أكبر من ”س” محسوبة وفقا لصيغة معينة.

وفيما يتعلق بالقهوة المحمصة الموجهة للاستهلاك أوضح القرار أنه لا يجب أن تحتوي على فولات محمصة معيبة بوزن أكثر من12  بالمائة 1 أو بكمية 75 عيبا كحد أقصى في عينة 100 غرام من حبات ذات حجم عادي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق